اليابان تبني أكبر عنفة رياح عائمة لتوليد الكهرباء

offshore-wind-farm

قيمة المشروع المشترك بين القطاعين العام والخاص تبلغ 401 مليون دولار.

تبني اليابان أكبر عنفة هوائية عائمة لتوليد الكهرباء بطاقة الرياح على صعيد العالم، في إطار مساعيها للاعتماد بشكل أكبر على تقنيات الطاقة البديلة، عقب كارثة فوكوشيما النووية.

وتبلغ القدرة المركبة للعنفة 7 ميغاواط، ويصل طولها إلى 104 أمتار، وتحوي مروحة بثلاث أجنحة طول كل منها 80 مترا، وستكون مزودة بدعائم تزن 20 طنا، لتثبيتها في عرض البحر.

ومن المنتظر أن تكون العنفة مقاومة للأمواج العاتية، وموجات تسونامي القوية، إذ أوضح المهندس كاتسونوبو شيميزو، من فريق المشروع الذي ما يزال قيد التنفيذ، في تصريح لتلفزيون “ان بي سي” الأميركي، أن العنفة بإمكانها مقاومة موجات يصل ارتفاعها إلى 20 مترا، منوها إلى أن قيمة المشروع المشترك بين القطاعين العام والخاص، تبلغ 401 مليون دولار.

وكان زلزال عنيف بقوة 8.9 درجات؛ ضرب السواحل الشرقية لليابان في 11 آذار/ مارس 2011، نجم عنه موجات تسونامي في المحيط الهادي؛ أدت لاحقاً إلى أضرار في محطة فوكوشيما النووية، وتسببت بمشاكل في التبريد، وأعطال فنية أخرى؛ نتج عنها زيادة النشاط الإشعاعي في المنطقة، واعتبرت الكارثة الأسوأ من نوعها، بعد كارثة تشرنوبيل في أوكرانيا عام 1986.