«هيئة الدستور» تنفي القبض على المتحدث باسمها

166

نفى مدير مكتب الإعلام المكلف بالهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور كمال إبراهيم، اليوم السبت، ما تم تداوله من أخبار حول القبض على المتحدث الإعلامي للهيئة الصديق الدرسي.

وقال إبراهيم إن ما تم تداوله غير صحيح على الإطلاق، ولا يمت للحقيقة بصلة، وجاء في المراحل الأخيرة من إنجاز الدستور، مُضيفا أن الدرسي سيلجأ إلى القضاء ضد كل من روّج لهذه الادعاءات؛ طلبا للإنصاف وإحقاقا للحقيقة.

وطالب مدير مكتب الإعلام بالهيئة وسائل الإعلام التي تتابع نشاطات هيئة الدستور بتحري المصداقية فيما يُنشر للرأي العام.

يُشار إلى أن بعض وسائل الإعلام نقلت خبرا مفاده القبض على المتحدث الإعلامي لهيئة الدستور الصديق الدرسي بتهمة لا أخلاقية، الأمر الذي نفاه المكتب الإعلامي جملة وتفصيلا.