الغنوشي يؤكد معارضته لأي تدخل عسكري في ليبيا

images (1)

أكد رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي مساء أمس الأربعاء، معارضته لأي تدخل عسكري في ليبيا.

وقال الغنوشي في تصريح صحفي لإحدى الإذاعات المحلية إن ليبيا بحاجة لبذل الجهد من أجل التوصل لاتفاق بين كافة الأطراف فيها، مشددا على أن “أي تدخل عسكري في ليبيا سيزيد حدة الصراع وتعقيد الوضع”.

وفي شأن العلاقات التونسية الليبية أفاد زعيم حركة النهضة التونسية أن هناك تحسنا في علاقات البلدين” مشيرا إلى أن “تونس كانت تتعامل مع الجهة الشرقية (حكومة طبرق) فقط، بحجة الشرعية، أما اليوم فأصبح التعامل مع الجهتين”.

وأضاف الغنوشي أن “مصالح تونس الاقتصادية والأمنية مرتبطة بالغرب الليبي (بحكم الجغرافيا)، إلا أن التعامل مع الطرفين (حكومتي طبرق والإنقاذ) أفضل وأسلم لبلاده”.

وحول دور بلاده في حل الأزمة الليبية انتقد الغنوشي انعقاد المباحثات الليبية بعيدًا عن بلاده، قائلًا إن “المصالحة الليبية تجري في المغرب والجزائر وجنيف، إلا أن تونس أولى باحتضان المصالحة الليبية”.

وتأتي تصريحات زعيم حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي في وقت تحرّض فيه بعض الجهات الدولية على القيام بتدخل عسكري في ليبيا.

وسبق لراشد الغنوشي أن دعا في تصريحاته الصحفية جميع الليبيين إلى وقف ما وصفه ب”قتال الفتنة ” وإلى الجلوس على طاولة الحوار للوصول إلى وفاق.