ليبيا تسدد 140 مليون دولار من ديون مرضاها في الأردن

قامت ليبيا بتسديد 140 مليون دولار من ديونها المترتبة على الخدمات العلاجية للمرضى الليبيين وكلف اقامتهم في الاردن .

حيث أن لجنة مالية ليبية رفيعة المستوى ستصل نهاية الشهر الى عمان لتسوية جميع الذمم المالية المترتبة على علاجات الجرحى الليبين في جميع المستشفيات الخاصة التي تعالجوا بها .

واكد وزير الصحة الأردني ان الجانب الليبي عرض ان تقوم شركة متخصصة بتدقيق الفواتير الصادرة عن المستشفيات الخاصة من اجل تسوية جميع الفواتير قبل صرفها وتقدير الذمم المالية التي ترتبت على المرضى الليبيين لدى المستشفيات الخاصة المقدرة بنحو (30) مليون دينارحتى الان .

واكد ان زهاء (21) الف مريض ليبي يعالجون في المملكة في الوقت الجاري حيث تم التنسيق مع الجانب الليبي وجمعية المستشفيات الخاصة لتنظيم قدوم المزيد من المرضى للعلاج بالمملكة بحيث لا يؤثر ذلك على علاج واستقبال المريض الاردني.

وكشف وزير الصحة ان اكثر من (45) الف مريض ليبي يعالجون خارج ليبيا ، وابدى الجانب الليبي رغبته في استيعاب دفعة منهم للعلاج بالاردن بدلا من ارسالهم للعلاج الى دول اجنبية اسعارها 10 اضعاف الاسعار التي يتعالجون بها بالاردن اضافة الى خدمة طبية تضاهي التي يتلقونها بالخارج .

وحول علاج المرضى الليبيين في المستشفيات الحكومية والخاصة التي في المحافظات اوضح ان هذه المستشفيات لديها الامكانية الكاملة لاستقبال مرضى ليبيين وعلاجهم مشيرا الى ان المستشفيات الحكومية تضاهي الخاصة من حيث الخدمة الطبية والفندقية وفي نفس الوقت تخفف الضغط على المستشفيات في العاصمة عمان.

وقال ان القطاع الطبي بشقيه الحكومي والخاص يكملان بعضهما البعض في خدمة المريض وتقديم افضل خدمات الرعاية الصحية المطلوبة له .

من جهة ثانية قال وزير الصحة الأردني ان الجانب الليبي طلب رفده بنحو (2000) ممرض اردني للعمل بالمستشفيات الليبية وبشكل عاجل.