أول أيام عيد الأضحى المبارك.. شعائر واحتفال وآمال

900x450_uploads2016091057d7c515a7

صلاة العيد – أرشيفية

وكالة ليبيا الرقمية

احتفل الشعب الليبي، صباح اليوم الاثنين، بأول أيام عيد الأضحى المبارك، أعاده الله علينا وعلى جميع المسلمين بالخير واليُمن والبركات.

وأقيمت بهذه المناسبة الدينية صلاة عيد الأضحى بالمساجد والساحات العامة في كل المدن والمناطق الليبية اقتداء بالسنة النبوية الحميدة.

وتناول الخطباء المعاني السامية في هذه المناسبة الدينية العظيمة التي يحييها الليبيون هذا العام، وهم يستقبلون العيد بالتسامح والتراحم والتعاطف وتوحيد الجهود للمساهمة في البناء والنهوض بليبيا.

ودعا الخطباء، الليبيين كافة إلى التكاتف والتآزر من أجل المصالحة ولم شمل أبناء الوطن، ودعم النسيج الاجتماعي، ليعم الأمن والاستقرار ربوع ليبيا كافة، متضرعين إلى الله العلي القدير أن يحفظ البلاد من كل سوء، وينعم عليها بالخير، وعلى سائر بلاد المسلمين بالنصر والسلام.

وأكدوا على ضرورة الاقتداء بالسنة النبوية الشريفة في هذه المناسبة، والتمعن في معانيها السامية بصفاء الأنفس والتسامح والعفو، وحفظ دماء وأعراض وأموال المسلمين فيما بينهم، والتعالي عن الأحقاد، والتعاضد والتكاتف بين الليبيين.

كما دعا الخطباء إلى التقيد والالتزام بالمضامين التي أكد عليها النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- في خطبة يوم عرفة بحجة الوداع التي بين فيها الحقوق والواجبات بين بني البشر في أسمى معان لحقوق الانسان، وضرورة التمسك بكتاب الله والالتزام به واتباع سنة رسوله.