المجلس الوزاري الأوروبي يوضح أسباب تمديد العقوبات على عقيلة وبوسهمين وغويلة

07

وكالة ليبيا الرقمية

أعلن المجلس الوزاري الأوروبي في بروكسل أنه تم تمديد التدابير القسرية المتخذة في الأول من أبريل الماضي في حق رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس حكومة الانقاذ خلفية الغويل ورئيس المؤتمر الوطني العام نوري أبوسهمين لمدة ستة اشهر اضافية.

وقال بيان للمجلس، اليوم الجمعة، إن الثلاثة يقومون بعرقلة تنفيذ الاتفاق السياسي الليبي الموقع في السابع عشر من ديسمبر الماضي وتشكيل حكومة وفاق في ليبيا.

واضاف المجلس الوزاري في بيانه، إن «المجلس يظل قلقا تجاه الموقف في ليبيا وخاصة بشأن الأعمال التي تهدد السلام والأمن والاستقرار والتي من شأنها عرقلة نجاح العملية الانتقالية في هذا البلد».

وكان الاتحاد الأوروبي وافق في مارس الماضي على فرض عقوبات على رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس حكومة الانقاذ خلفية الغويل ورئيس المؤتمر الوطني العام نوري أبوسهمين على خلفية معارضتهم لحكومة الوفاق.