الدايري: اجماع دولي على ضرورة اشراك القوى الفاعلة في العملية السياسية

وكالة ليبيا الرقمية 

إعتبر وزير خارجية حكومة الثني محمد الدايري، أن اجتماع باريس حول ليبيا أكد وجود توافق دولي على ضرورة إشراك قوى سياسية وعسكرية فاعلة في العملية السياسية ولم يرى في عدم حضور أي طرف في ليبيا المؤتمر أي انتقاص من الدور الليبي الداخلي في حل الأزمة السياسية.

وطالب الدايري في تصريحات صحفية، بضرورة أن يضمن أي اتفاق مستقبلي في ليبيا المكاسب التي حققها “خليفة حفتر”، مضيفاً أنه “يريد وضع حد للميليشيات وتجنيب البلاد أي حرب جديدة”.

وأرجع الدايري الأزمة السياسية في ليبيا إلى عدم أخذ المجلس الرئاسي برئاسة “فايز السراج” في الإعتبار استقلالية المؤسسة العسكرية الليبية بقيادة “خليفة حفتر” ووضع حد لسيطرة الميليشيات في التشكيلات الحكومية.

ورفض وزير خارجية حكومة الثني، الإقرار بأن ما وصلت إليه ليبيا اليوم هو تقسيم غبر مباشر، مؤكدًا ضرورة تلافي انقسام ليبيا مستقبلاً.