بـ125 مقعداً.. العدالة والتنمية يفوز بالانتخابات البرلمانية المغربية

1-881327-620x330

وكالات

فاز حزب العدالة والتنمية في الانتخابات البرلمانية، التي أجريت الجمعة في المغرب، بحصوله على 125 مقعدا، فيما نال منافسه الأصالة والمعاصرة 102 مقعدا، بينما احتل حزب الاستقلال المركز الثالث بـ46 مقعدا.

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية المغربية، السبت، أن عملية فرز وإحصاء الأصوات بالنسبة لكل الدوائر الانتخابية المحلية والدائرة الانتخابية الوطنية، انتهت، “وهو ما مكن من حساب دقيق للمقاعد المحصل عليها من طرف المترشحين لانتخابات 7 أكتوبر”.

وحصل حزب العدالة والتنمية، الذي حل في المرتبة الأولى، من حيث عدد المقاعد، على 98 مقعدا بالغرفة التشريعية الأولى، بينما جاء ثانيا حزب الأصالة والمعاصرة بـ81 مقعدا، وتموقع ثالثا حزب الاستقلال بعد التحصّل على 35 مقعدا.

ويضيف البلاغ ذاته “فيما يتعلق بالدائرة الانتخابية الوطنية فيمكن تقديم النتائج المؤقتة المتوفرة بخصوص عدد المقاعد المحصل عليها، كما يلي: حزب العدالة والتنمية 27 مقعدا – حزب الأصالة والمعاصرة 21 مقعدا – حزب الاستقلال 11 مقعدا”.

ويختار الملك المغربي محمد السادس، الذي لا يزال يحتفظ بمعظم السلطات التنفيذية في البلاد، رئيس الحكومة من الحزب الفائز في الانتخابات البرلمانية.

يشار إلى أنه بموجب النظام الانتخابي في المغرب، فلا يمكن لحزب واحد الفوز بأغلبية صريحة في انتخابات البرلمان المؤلف من 395 عضوا، ويتعين على الفائز تشكيل حكومة ائتلافية.