بن حلي يُوضح أسباب الأزمة في ليبيا

07

وكالة ليبيا الرقمية

اعتبر نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير أحمد بن حلي أن الأزمة الليبية تعد أسهل الأزمات العربية على الساحة حاليًا، مشيرًا إلى «معاناة الليبيين من التدخلات الأجنبية».

وقال بن حلي، في حوار مع جريدة «المصري اليوم» المصرية: «هناك أمران هما سبب الأزمة الليبية وهما: كيف يستثمر الليبيون ثرواتهم الكبيرة فيما بينهم بشكل عادل، وكيف يتشاركون في الحكم»، مضيفًا أن ليبيا «لا يوجد فيها أقليات أو عرقيات، وهناك نواة لهذه الحلول تتمثل في المجلس الرئاسي ومجلس النواب والمطلوب منهما أن يتعاونا لاستقطاب جميع الأطراف».

ولفت إلى «الكثير من القواسم المشتركة التي تجمع بين الليبيين من أجل المحافظة على بلدهم قبل أن يعاني من التدخلات الأجنبية كما يحدث في أزمات عربية أخرى».

وأشار نائب أمين جامعة الدول العربية إلى أنه يتم التحضير حاليًا لعقد القمة العربية الأفريقية في مالابو عاصمة غينيا الاستوائية أواخر نوفمبر المقبل، والتي سيصدر عنها «إعلان مالابو» ويتضمن المحاور الكبرى للتعاون العربي الأفريقي في عدة مجالات منها التنسيق السياسي والاقتصادي والتنمية والسياحة والاستثمار ومحاربة الإرهاب وغيرها.

وتابع قائلًا: يتضمن الإعلان قرارًا خاصًا بفلسطين، وسيتم عقد القمة على مستوى الرؤساء والقادة العرب والأفارقة يوم 23 نوفمبر المقبل، ويسبقها عدد من الاجتماعات على مستوى وزراء الاقتصاد والخارجية وعدة أنشطة ثقافية ومنتديات واجتماعات لرجال الأعمال منذ يوم 17 من الشهر نفسه.