صوان يتهم “الغويل والثني” بالتنسيق في اقتحام مقر مجلس الدولة

وكالة ليبيا الرقمية 

اعتبر رئيس حزب “العدالة والبناء”، محمد صوان، الاثنين، التحركات والتصريحات والبيانات المتبادلة بين عبدالله الثني ورئيس “حكومة الإنقاذ” عبدالله الغويل، تدل على وجود تنسيق مسبق بينهما بشأن اقتحام قصور الضيافة مقر “مجلس الدولة”.

وحذر صوان بقوله: “على الجميع أن ينتبه لهذه العملية المكشوفة ولمَن يقف وراءها، التي لن تقدم شيئًا إلا المزيد من التمزق والتشظي واستمرار الفوضى”.

وتابع رئيس حزب “العدالة والبناء” بالقول: “إن أعضاء مجلس النواب الرافضين للاتفاق السياسي وحكومتهم، وبقايا أعضاء المؤتمر الرافضين للاتفاق وحكومتهم، لا يجتمعون على شيء إلا على إفشال الاتفاق السياسي وتقويض كل الجهود التي بُذلت من أجل إنجازه للعبور بالبلاد من أزمتها”.

وقال في تدوينة له على صفحته بموقع “فيسبوك”: “إن اقتحام مقر المجلس الأعلى للدولة عمل خارج عن القانون، ويدل على الافتقار إلى الحد الأدنى من العقل والحكمة”، مشيرًا إلى “أن الاقتحام يبين تمسك مهين وساذج بالكرسي وتغليب الهوى والمصالح الشخصية على مصلحة الوطن”، معبرًا عن إدانته لهذا الفعل.

يذكر أن “حكومة الإنقاذ” برئاسة خليفة الغويل، سيطرت الجمعة الماضي، على مجمع قصور الضيافة، مقر مجلس الدولة في طرابلس، وعقدت اجتماعًا مع بقايا المؤتمر الوطني بحضور النائب الأول لرئيس المؤتمر عوض عبدالصادق.

ودعا الغويل،  عبدالله الثني إلى تشكيل “حكومة وحدة وطنية”، وهو الطلب الذي رد عليه الثني بدعوة مجلس النواب، بصفته السلطة التشريعية، للنظر في الدعوة الموجهة بخصوص تشكيل “حكومة وحدة وطنية”.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: سليم بن محمود 2016/10/17

    انت يا سيد صوان مشهور بتريثك وتفكيرك المتأني لماذا لم تدرس ما قدمه الغويل وطرحه من مبادرات، فربما تكون فيه بارقة أمل ونجاة للجميع. لماذا التسرع في اطلاق الاحكام على عادة كل الليبيين وعلى غير عادتك انت شخصيا؟ أين هي الشخصية المتزنة والمتوازنة التي كنا نراها في السيد محمد صوان؟

تعليق واحد