ماذا قالت فرنسا بخصوص “اقتحام مجلس الدولة؟”

07

وكالة ليبيا الرقمية

دعت فرنسا، اليوم الاثنين، جميع القوى السياسية الليبية إلى توحيد صفوفها خلف حكومة الوفاق الوطني، منددة في الوقت نفسه بـ«اقتحام مجلس الدولة».

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية، رومان نادال، تجديد بلاده دعم الكامل لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، منددًا بـ«احتلال مقار مجلس الدولة بالقوة».

وقال رومان نادال إن فرنسا تدعو جميع القوى السياسية في ليبيا إلى توحيد صفوفها تحت سلطة المجلس الرئاسي لتحقيق المصالحة الوطنية ومكافحة الإرهاب والإتجار بالأرواح البشرية بطريقة فعالة والعمل على إعادة بناء البلاد.

يذكر أن «حكومة الإنقاذ» برئاسة خليفة الغويل سيطرت، الجمعة الماضي، على مجمع قصور الضيافة، مقر مجلس الدولة في طرابلس، وعقدت اجتماعًا مع بقايا المؤتمر الوطني بحضور النائب الأول لرئيس المؤتمر عوض عبدالصادق.

ودعا الغويل، رئيس «الحكومة الموقتة» عبدالله الثني إلى تشكيل «حكومة وحدة وطنية»، وهو الطلب الذي رد عليه الثني بدعوة مجلس النواب، بصفته السلطة التشريعية، للنظر في الدعوة الموجهة بخصوص تشكيل «حكومة وحدة وطنية».