أبطال أوروبا.. تألق بوفون يقود يوفنتوس لفوزٍ صعب على ليون

gigi-buffon-lyon-juventus-champions-league_ytybjos5ut3z1vykvfhan3izo

وكالات

نجح فريق يوفنتوس الإيطالي في تحقيق فوزٍ صعبٍ بـ0-1، خرج به بـ3 نقاطٍ من أرض مضيفه الفرنسي أوليمبيك ليون، ضمن الجولة الـ3 من المجموعة الـ8 بدوري أبطال أوروبا مساء اليوم الثلاثاء على ملعب بارك أوليمبيك ليون، ليرفع البيانكونيري رصيده لـ7 نقاطٍ يتقدم بها في صدارة المجموعة بفارق الأهداف عن إشبيلية الإسباني الذي فاز بدوره على مضيفه الكرواتي دينامو زغرب -الأخير بلا نقاط- بـ0-1، فيما يتجمد رصيد النادي الفرنسي عند 3 نقاطٍ في المركز الـ3.

شهد الشوط الأول نديةً كبيرةً بين الفريقين مع تفوقٍ طفيفٍ للضيوف، دون أن يتمكن أياً من الفريقين من هز الشباك.

وعلى عكس سير اللقاء، يقوم مدافع اليوفي ليوناردو بونوتش بخطأٍ ساذجٍ قـ35، بعدما جذب قميص مدافع ليون مختار دياخابي خلال إحدى الركنيات التي أرسلها صانع ألعاب أصحاب الأرض نبيل فقير، ليحتسب الحكم البولندي سيمون مارسينياك ركلة جزاء على الفور، بيد أن الحارس العملاق جانلويدجي بوفون يتصدى لتسديدة الهداف أليكساندر لاكازيتي بطريقةٍ رائعةٍ في أخطر فرص ذلك الشوط.

nabil-fekir-mario-lemina-lyon-juventus-uefa-champions-league-18102016_1hncvl84hm1rs1ag0mo3koznjn

ويحصل لاعب وسط السيدة العجوز ماريو ليمينا على البطاقة الصفراء عقب تدخلٍ من الخلف قـ41.

ويشعر أبناء المدرب ماسيميليانو أليجري بالخطورة، فيضغطوا بقوةٍ بحثاً عن هدفٍ يخرجون به متقدمين قبل نهاية الشوط الأول، وكاد أن يتحقق لهم ما أرادو قـ43، بيد أن عرضية الظهير البرازيلي داني ألفيش التي قابلها المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجوايين برأسيةٍ قويةٍ تجد براعةً غير عاديةً من حارس ليون البرتغالي الدولي أنطوني لوبيز الذي ارتمى في ردة فعلٍ سريعةٍ ليخرج الكرة إلى ركنية، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

يواصل الأخطبوط بوفون تألقه الكبير في الشوط الثاني بتصديه لتسديدةٍ قويةٍ من خارج منطقة الجزاء عبر فقير قـ50، قبل أن يتعرض البيانكونيري لموقفٍ حرجٍ بحصول ليمينا على الإنذار الثاني ومن ثم الطرد بالبطاقة الحمراء قـ54.

وكاد جناح ليون كورينتين توليسو أن يستغل النقص العددي ليتقدم لأصحاب الأرض بالهدف الأول، بيد أن ردة فعل بوفون الخرافية تمنع رأسيته من دخول المرمى من مسافةٍ قريبةٍ قـ71، وهي اللقطة التي كان لها مغزى بعدها بـ4 دقائقٍ فقط، بعدما نجح جناح اليوفي البديل كوادرادو في مراوغة رقيبه الظهير الأيسر موريل ثم التسديد بقوةٍ في أقصى الزاوية اليسرى الضيقة لمرمى لوبيز، ليتقدم الضيوف بـ0-1 قبل ربع ساعةٍ على النهاية.

ويكمل بوفون مسلسل تصدياته الرائعة بالإمساك بتسديدةٍ قويةٍ من قائد الفرنسيين ماكسيم جونالونز قـ85، فيما تمر الدقائق التالية سريعاً، لتنتهي المباراة بفوزٍ شاقٍ وهامٍ لأبناء أليجري، يحافظون به على صدارة مجموعتهم في اختبارٍ صعبٍ خارج الديار.