وزيرة الدفاع الإيطالية تنفي نية بلادها التدخل العسكري في ليبيا

وكالة ليبيا الرقمية 

نفت وزيرة الدفاع الإيطالي، روبرتا بينوتي، نية بلادها في التدخل عسكرياً في الصراع القائم في ليبيا.

وقالت الوزيرة، في تصريحات للإذاعة الإيطالية الرسمية، إن بلادها “ليست لديها نية في التدخل الآن ولا مستقبلا في النزاع المسلح في ليبيا”، مضيفة أن “هذا ما اتفقت عليه الحكومة الإيطالية مع أطراف النزاع الليبي وهي ملتزمة به”.

وأكدت أن بلادها “تدعم جهود الحل السلمي من خلال الاتفاق السياسي وأن ممثلي الأطراف الليبية على ثقة من قدرتهم لحل الأزمة في بلادهم من خلال إدارة الملف الأمني” لكنها استدركت بالقول “مستعدون لتقديم العون لحكومة الوفاق الوطني في حال طلبها لذلك”، دون أن توضح شكل المساعدة.

وجاءت تصريحات المسؤولة الليبية بعد إعلان كتيبة أبوبكر الصديق بمدينة الزنتان التابعة لقوات عملية الكرامة استنكارها لإرسال إيطاليا قوات إلى قاعدة الجنوب وسط جنوب البلاد .

وقالت الكتيبة، في بيان لها اليوم الجمعة، “مستعدون لمواجهة القوات الإيطالية المتواجدة في قاعدة الجفرة بكل ما يملكون من قوة” معتبرة وجود قوات إيطالية داخل الأراضي الليبية انتهاك لسيادة البلاد .

وأضافت “ندعو أحرار ليبيا للنفير لمواجهة الغزو الإيطالي الجديد الذي عاد من جديد وهو دليل على دليل واضح على نوايا الاستعمار وسعيه للهيمنة على الشعوب”.

وأعلن الجانب الإيطالي قبل أيام عن الانتهاء من سلسلة مشاورات من ممثلي المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق من أجل دعم الجانب الإيطالي لوزارة داخلية الوفاق من خلال إرسال معدات وأجهزة لجهاز الشرطة وتدريب إعداد من شرطة خفر السواحل الليبية لديها.