مالطا.. تحطم طائرة متوجهة إلى ليبيا والاتحاد الأوروبي ينفي علاقته بها

1-886154

وكالة ليبيا الرقمية

نفت وكالة فرونتكس للحدود التابعة للاتحاد الأوروبي علاقتها بطائرة الركاب الصغيرة، التي تحطمت بعد وقت وجيز على إقلاعها من مطار مالطا في رحلة قالت مصادر إنها كانت متجهة إلى ليبيا.

وكانت وسائل الإعلام ومصادر في المطار أفادت في مرحلة أولى أنها الطائرة المنكوبة استأجرتها فرونتيكس وكانت متجهة إلى ليبيا، لكن الوكالة المكلفة نفت الأمر، في بيان.

كما أكدت البيان الصادر عن الوكالة المكلفة مراقبة الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، مسؤولة الشؤون الخارجية بالاتحاد، فيدريكا موغيريني، في تغريدة على حسابها بتويتر.

وكتبت موغيريني “ليس هناك أي مسؤول في الاتحاد الأوروبي (بين ضحايا) تحطم الطائرة في مالطا. الرحلة لم تكن على علاقة بأي من أنشطة الاتحاد الأوروبي”.

وقتل في تحطم الطائرة الصغيرة، صباح الاثنين، عند اقلاعها من مطار مالطا الدولي، الأشخاص الخمسة الذين كانوا على متنها، وتبين لاحقا أنهم ليسوا على علاقة بالاتحاد الأوروبي.