فيسبوك تتجه إلى تخفيف القيود على نشر الصور

هذا التطور يأتي بعد إزالة صورة فتاة النابالم الشهيرة وإعادة نشرها

هذا التطور يأتي بعد إزالة صورة فتاة النابالم الشهيرة وإعادة نشرها

 

وكالات

قال مسؤول كبير في شركة فيسبوك، الاثنين، إن الشركة ستسمح بعرض محتويات على منصتها كانت تعدها في السابق انتهاكا لمعاييرها وتحذفها من الموقع، وذلك عقب الجدل بشأن إزالة صورة فتاة النابالم الشهيرة.

وقع الخلاف بشأن الصورة المرتبطة بحرب فيتنام في سبتمبر بين الشركة ورئيسة وزراء النرويج إيرنا سولبرج، بعدما حذفت فيسبوك صورة الفتاة التي كانت تفر عارية من هجوم بالنابالم. وأطلق على الصورة اسم “إرهاب الحرب”.

وقال باتريك ووكر، مدير الشراكات الإعلامية لأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بشركة فيسبوك: “أجرينا بعض التغييرات في سياسة العمل بعد صورة إرهاب الحرب. أجرينا تحسينات على عملية التصعيد لضمان حذف القصص والصور المثيرة للجدل بوتيرة أسرع”.

وكان ووكر يتحدث في اجتماع مع رابطة الصحفيين النرويجيين في أوسلو بناء على دعوة من الرابطة ووزير الثقافة النرويجي عقب الخلاف.