أوقاف مصراتة تُطالب بعدم المداهنة

الاجتماع يأتي في إطار توحيد الخطاب بخصوص النازلة المتعلقة بالاعتداء على العاصمة. [إنترنت]
عُقِد الثلاثاء بمكتب أوقاف مصراتة اجتماع ضم مدير مكتب أوقاف مصراتة ورئيس دار الإفتاء فرع مصراتة، وعميد كلية الدراسات الإسلامية بجامعة مصراتة.

وأوضح مدير مكتب الأوقاف والشؤون الإسلامية مصراتة د.محمد ساسي، في بيان له تحصلت «عين ليبيا» على نسخة منه، أن الاجتماع يأتي في إطار توحيد الخطاب بخصوص النازلة المتعلقة بالاعتداء على العاصمة طرابلس.

هذا وتم الاتفاق خلال الاجتماع على عدد من النقاط تمثلت في:

  • مطالبة الأئمة والخطباء بدعوة الناس لتوجيه وتعبئة الرأي والارتقاء بمستوى الحدث.
  • عدم المداهنة بتصوير هجوم قوات حفتر بأنه فتنة لا يجب الخوض فيها، والحق أنه دفع صائل معتد رده واجب يجب دفعه بما أمكن.
  • عدم مصادمة بيانات حكومة الوفاق الشرعية ودار الإفتاء الليبية وما يصدر عنها من قرارات وفتاوى بشأن هذه النازلة.
أخبار ذات صلة
ويليامز تقف على المشاكل التي تواجه نازحي تاورغاء في الشرق الليبي

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
مجدي عياد محجوب إدريس

الاستفراد بالقرار الديني لايختلف على حكم العسكر إلى انتو تحكو عليه

محمود التجوري

نحن نعرف ان كل هذا الصراخ والزعيق هو نتيجة مباشرة لتحطم مشروعكم الخبيث لحكم ليبيا. تأكدوا تماما أنكم لن تحكموا ليبيا مهما فعلتم، وحتى لو أنهزم حفتر سيتم تقليم اظافركم من غيره.. لقد عرف الليبيون كل نواياكم أيها المنافقون.. ألم تكونوا ظهيرا للقذافي في حكمه ومدينتكم تمتص جل الميزانية الليبية، وعندما عرفتم أنه انتهت صلاحيته ركبتم الموجة للقفز إلى الكرسي والمكاسب بلا مبدأ .. الليبيون يعون كل مخططاتكم، من اليوم الذي نحرتم فيه الأبل على شرف مجرمي غرغور.. انتهى.