«الأعلى للدولة» يستنكر استهداف قوات حفتر لقوة حماية سرت

قال المجلس الأعلى للدولة، إنه تابع بقلق بالغ القصف الجوي الذي وصفه بـ”الغادر” والذي استهدف قوة حماية وتأمين مدينة سرت.

وأكد المجلس في بيان، الاثنين، أن هذا القصف الذي تُسيَّره غرف عمليات أجنبية على الأراضي الليبية دعما للعصابات الإجرامية الخارجة عن الشرعية بقيادة المجرم حفتر يوضح هدفها في توسيع دائرة الصراع والحروب في ليبيا، بحسب البيان.

محتوى ذو صلة
السفارة الإيطالية تُدين قصف طيران حفتر للمدنيين وتدعو لوقف العمليات القتالية

كما أكد المجلس أن استهداف قوات حفتر لقوة حماية وتأمين سرت التي تقف سداً منيعاً في مواجهة أي تهديد من قِبل العناصر الإرهابية المنتمية لتنظيم داعش، يُظهر رغبة تلك القوات والدول التي تقف وراءها في عودة الإرهاب لسرت وعموم المنطقة، واستمرارها في توظيف ملف الإرهاب في ليبيا بما يخدم مصالحها.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
عبدالحق عبدالجبار

والله الذي يخطط للدول العربية ..علي كتاف الخوان .. ان لم تفيق شعوب هذه الدول سوف تنتهي هذه الشعوب للفقر والعري والجوع والأمراض والتفتيت وتصبح مستعمرات كما كانت ….. نصيحة اما الخوان ينسحبوا من الصورة تماما وبلاش عباطة وكذب واما علي الشعوب الانقضاض عليهم فرداً فرداً و تسليمهم للعادلة في جميع الدول