الأمم المتحدة تشعر بالقلق جراء استهداف المدنيين المتكرر في ليبيا - عين ليبيا

من إعداد: هيئة تحرير عين ليبيا

أفاد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، بأن المنظمة الدولية لاتزال تشعر بالقلق إزاء استمرار الهجمات الصاروخية والقصف المدفعي الذي يستهدف المدنيين في مناطق صلاح الدين وأبوسليم بالعاصمة طرابلس.

وقال المكتب في بيان له، إن الأمم المتحدة تُذكّر جميع الأطراف الليبية بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي بتجنب استهداف المدنيين والبنية التحية المدنية بما في ذلك المدارس.

وأشار المكتب إلى أن القتال المستمر في مدينة سرت وحولها يدفع باتجاه تهجير المزيد من المواطنين من منازلهم، خاصة في منطقة الخط الأمامي في أبو قرين، مؤكدا أن أكثر من ألفي شخص فروا من المنطقة.



جميع الحقوق محفوظة © 2020 عين ليبيا