الاتحاد الأوروبي يؤكد على ضرورة وقف حفتر لعملياته العسكرية في طرابلس فوراً

رئيس المجلس الرئاسي يتلقى مكالمة هاتفية من الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية

تلقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، الأربعاء، مكالمة هاتفية من الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية فيدريكا موغريني.

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، أن المكالمة تناولت مستجدات الوضع الأمني في ظل الهجوم الذي تتعرض له طرابلس.

وعبرت موغيريني عن بالغ القلق من تداعيات الهجوم على طرابلس، وأكدت توافق الموقف الأوروبي على ضرورة وقف خليفة حفتر لعملياته العسكرية في طرابلس فوراً، والعودة إلى المفاوضات، كما أكدت دعم الاتحاد لجهود الأمم المتحدة لتحقيق السلام، وإنه لا يوجد حلاً عسكرياً للازمة الليبية.

أخبار ذات صلة
في محاولة لإيجاد مخرج للأزمة.. دول جوار ليبيا تجتمع في تونس

من جانبه اطلع رئيس المجلس الرئاسي موغريني على مستجدات الوضع العسكري وما سببه الهجوم على طرابلس من تهديد للمدنيين وما خلفه من عمليات نزوح، مؤكداً مقاومة القوات المسلحة الليبية للهجوم، واستمرارها في القتال إلى أن يتم إرغام القوات المعتدية على العودة من حيث أتت، حسب قوله.