الداخلية تُطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه استهداف المدنيين - عين ليبيا

من إعداد: عين ليبيا

أدانت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق، بأشد العبارات القصف الجوي من قِبل طيران قوات حفتر، على منطقتي السواني بالعاصمة بالجفارة ومنطقة أم الأرانب بالجنوب، والذي أسفر عن وقوع عدد من الضحايا المدنيين بينهم أطفال ونساء، بالإضافة إلى الأضرار بالبنى التحتية.

وأكدت الوزارة في بيان لها، بأن هذه الأفعال تعتبر جريمة حرب متكاملة الأركان، راح ضحيتها الكثير من الأشخاص.

وطالبت وزارة الداخلية المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه هذه الأفعال الإجرامية التي تستهدف وتروع المدنيين والآمنين.

محتوى ذو صلة
مصدر حكومي: ضغوط على حكومة الوفاق لقطع العلاقات مع الأردن

هذا وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة بحكومة الوفاق فوزي أونيس، الأحد، بمقتل مدنيين اثنين وإصابة 10 آخرين جراء قصف طيران قوات حفتر منازل المواطنين بمنطقة السواني.

ونشر المكتب الإعلامي لعملية بركان الغضب صورا وفيديو يظهر آثار الدمار جراء استهداف حفتر لمنازل مدنيين، مشيرًا إلى أن هناك نساء من بين الضحايا.

من جانبه تقدم المجلس البلدي سواني بن آدم بالتعزية والمواساة لأسر وعائلات الضحايا، داعيا إلى تحييد المدنيين والالتزام بأمنهم وسلامة ممتلكاتهم.

https://www.facebook.com/eanlibya/videos/2839720952744870/?t=1



جميع الحقوق محفوظة © 2020 عين ليبيا