الرئاسي يؤكد جاهزية قوات «الوفاق» لصد وهزيمة أي عدوان جديد على العاصمة - عين ليبيا

من إعداد: عين ليبيا

قال المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، إنه يتابع بقلق ما يتوفر من معلومات وما أكدته تقارير أممية وإعلامية عن ترتيبات يتم إعدادها لتصعيد عسكري جديد من قِبل القوات المعتدية على العاصمة طرابلس.

وأوضح الرئاسي في بيان السبت، أن هذا التصعيد يشمل ضربات جوية للمرافلق المدنية الحيوية بما في ذلك مطار معيتيقة الدولي.

وأكد البيان جاهزية قوات حكومة الوفاق لصد وهزيمة أي عدوان جديد، داعيًا في الوقت نفسه البعثة الأممية والمجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهم تجاه قد تعتزم ما وصفها بـ”الميليشيات المعتدية” ارتكابه من تصعيد عسكري واستهداف للمدنيين.

محتوى ذو صلة
الأمم المتحدة ترفض إرسال قوات حفظ سلام دولية إلى ليبيا

كما دعا المجلس الرئاسي إلى تحرك فعال لوقف هذا العدوان وما يسببه من إراقة لدماء الليبيين وتدمير البنية التحتية المدنية، وإطالة أمد الحرب ومعاناة المواطنين.

وفي سياق ذي صلة، قالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ردُا على مطالبات الرئاسي، إنها تتواصل مع الأطراف المحلية والدولية لتجنب أي تصعيد عسكري ولحماية المدنيين من أي استهداف وللاهتمام بمن أجبروا قسرا على مغادرة منازلهم.

وأهابت البعثة الأممية بكل الأطراف احترام بنود القانون الدولي الإنساني الذي يحرم استهداف المدنيين، والمرافق الصحية، مُذكّرة إياهم بالعواقب المترتبة على مخالفة أحكامه.



جميع الحقوق محفوظة © 2020 عين ليبيا