الرئاسي يُدين الانتهاكات الجديدة لقوات حفتر

حمَّل المجلس المجتمع الدولي المسؤولية في ضمان سلامة المدنيين والمرافق العامة. [سوشيال ميديا]
أدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني القصف الجوي الذي وصفه بـ”الغادر” الذي قام به طيران قوات حفتر مساء الأحد، واستهدف نادي الفروسية بجنزور ونتج عنه إصابة عدد من الأطفال وترويع المواطنين المتواجدين بالنادي.

كما أدان المجلس في بيان، الأحد، بأشد العبارات الاستهداف المُمنهج المستمر لمطاري معيتيقة ومصراتة المدنيين الذي تسبب في أحداث ترويع للمدنيين وإلحاق إصابات بينهم، وإضرار بالطائرات والبنية التحتية، في محاولة لإغلاق منفذ السفر الوحيد للمواطنين والمقيمين في المنطقة الغربية ومن بينهم مرضى وجرحى من الأطفال والنساء وكبار السن، بحسب البيان.

وأضاف البيان:

إن تصعيد الانتهاكات وتوسيع دائرة العدوان لتشمل مدن أخرى هو رد فعل يعكس يأسًا بعد فشل العدوان على طرابلس، ولقد بلغت جرائم المليشيات المعتدية حداً يستدعي موقفاً عاجلاً وحازماً من المجتيع الدولي، فهي تنتهك بجرائمها هذه كافة القوانين والمواثيق الدولية، وتستهين بحياة واحتياجات المواطنين ولا تعير اهتمامًا يذكر بما يصدر عن البعثة الأممية لدى ليبيا أو المجتمع الدولي من إدانات.

وأمام هذا الصمت أو التنديد الخجول تمادت المليشيات المعتدية في الانتهاكات بضرب قوة حماية وتأمين سرت، المنبثقة عن قوات “البنيان المرصوص” التي تتولى مكافحة ومطاردة الإرهابيين من فلول تنظيم الدولة “داعش” بعد أن ساهمت في تحرير المدينة من شرهم، ولا معنى لهذا الاعتداء سوى محاولة تمكين خلايا “داعش” الإرهابية من التحرك من جديد لضرب الاستقرار وإشاعة الفوضى.

وأكد المجلس الرئاسي التزام قوات الجيش التابع لحكومة الوفاق والقوة المساندة، استمرار دحر العدوان ومكافحة الإرهاب أينما وجد، وحمَّل في الوقت نفسه المجتمع الدولي المسؤولية في ضمان سلامة المدنيين والمرافق العامة ومقدرات الشعب الليبي، وفقًا لقرارات مجلس الأمن، والقانون الدولي الإنساني وقانون حقوق الإنسان وأعاد مطالبته بإرسال بعثة تقصي حقائق لتوثيق هذه الانتهاكات الجسيمة، وإدراج خليفة حفتر في قائمة العقوبات الدولية.

محتوى ذو صلة
خلال اجتماعه الاستثنائي.. مجلس وزراء «الوفاق» يُناقش أوضاع النازحين

يأتي ذلك في حين أعلن مركز الطب الميداني والدعم عن إسعاف 5 أطفال ورجل مُسن أُصِيبوا جراء قصف طيران قوات حفتر مدرسة للفروسية بمنطقة جنزور غرب العاصمة طرابلس مساء الأحد.

وأوضح المركز في منشور عبر صفحته على فيسبوك، أن سيارات الإسعاف التابعة للمستشفى الميداني السواني، هرعت إلى نادي الفروسية بمنطقة جنزور لإسعاف المصابين.

ونوه بأنه تم إسعاف المصابين وتحويلهم إلى إحدى المصحات لتلقي العلاج.

72584845_398082507537129_8023571148895682560_n
71394034_398082600870453_6313615132144435200_n
71497441_398082547537125_8369808795001421824_n
EGNi2ALX0AAMLqL
EGNi2AHW4AEYJ6a
71953291_398082454203801_6593695893751332864_n
Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image...

هذا وأسفر القصف الجوي عن أضرار مادية بالإضافة إلى إصابة ونفوق عدد من الخيول.

71787009_2489973121280388_4972320931780231168_n
EGNgff2XUAAH4f-
EGNgffvWkAM1qAs
71851297_2489973141280386_8659533201296850944_n
72653164_2489973004613733_4977907533181091840_n
72299074_2489973014613732_2664035748327456768_n
EGNgff3XYAAytR4
EGNgff2WsAAMHF2
Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image... Loading image...

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن