«باشاغا» يستعرض مع مجلس حكماء وأعيان طرابلس تطورات الأحداث الجارية

شدّد الوزير على دور مؤسسات المجتمع المدني في التواصل مع المؤسسات الوزارية والحكومية. [داخلية الوفاق]
عقد وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، اجتماعًا الثلاثاء، بمقر الوزارة في طرابلس، مع مجلس حكماء وأعيان طرابلس المركز.

وأوضح المكتب الإعلامي بالوزارة، أن الاجتماع ناقش الأحداث الجارية التي تشهدها العاصمة طرابلس من عدوان مسلح من قِبل قوات حفتر واستهدافه للمدنيين وكذلك المرافق المدنية في العاصمة، مما يعد جريمة حرب، والدعم الجماهيري الذي يقدمه الشارع لحكومة الوفاق عبر الحراك السلمي لسكان العاصمة المندد للعدوان على المدينة.

وشدّد الوزير على دور مؤسسات المجتمع المدني في التواصل مع المؤسسات الوزارية والحكومية، وذلك لإيجاد الحلول لكافة الصعوبات التي تواجه المواطن خاصة بما يتعلق بالأزمات الحياتية، وتقديم الخدمات للمواطن على أكمل وجه.

محتوى ذو صلة
«السراج» يبحث توظيف التقنية الحديثة في إدارة المنافذ الحدودية

كما أكد باشاغا على ضرورة دعم الأجهزة الشرطية من أجل تعزيز الأمن ومكافحة الجريمة بكافة أشكالها انطلاقا من أن الأمن مسؤولية تضامنية للرفع من الروح المعنوية لكافة منتسبي الوزارة، وذلك للمحافظة على مؤسسات الدولة والمرافق العامة والخاصة, والارتقاء بالعمل الأمني بالوزارة.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن