«باشاغا» يلتقي وفداً من مدينة الزنتان

استعرض الوزير المشاكل والعراقيل التي تواجه الطرق الرابطة بمدينة الزنتان. [داخلية الوفاق]

التقى وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا، الأربعاء، وفد حكماء وأعيان ومشايخ وأعضاء المجلس العسكري بمدينة الزنتان.

وأعطى الوزير خلال اللقاء الذي عُقِد بديوان الوزارة في العاصمة طرابلس، شرحاً وافياً حول المشاكل والعراقيل التي تواجه الطرق الرابطة بمدينة الزنتان وما يصاحبها من مشاكل كتهريب للبشر والوقود الأمر الذي يؤثر على أمن المناطق المحيطة بالزنتان خاصة وبالوطن عامة، بحسب ما نقل المكتب الإعلامي بالوزارة.

وطمأن باشاغا أعضاء الوفد بأن وزارة الداخلية بكافة مكوناتها مستعدة للدفاع عن أمن الوطن والمواطن.

وعبر الوزير عن استعداد وزارة الداخلية لتقديم الدعم من أجل مكافحة كافة الظواهر الهدامة التي تواجهها المدينة والمناطق المحيطة بها.

من جهتهم ثمن أعضاء الوفد الجهود التي يبذلها وزير الداخلية من أجل المجاهرة بالأمن والمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة وبسط الأمن داخل ربوع الوطن، وفق قولهم.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق