بسبب خلافات واتهامات بهدر المال العام.. الحكومة الكويتية تُقدم استقالتها

قدم عشرة نواب طلبا بحجب الثقة عن وزير الداخلية. [إنترنت]
قدمت الحكومة الكويتية، الخميس، استقالتها على خلفية اتهامات بهدر المال العام وخلافات بين الوزراء.

وجاءت استقالة الحكومة عقب طلبي استجوابين نيابيين قدّما ضد وزيرة الاشغال العامة ووزيرة الدولة لشؤون الاسكان ووزير المالية تخص اتهامات بهدر المال العام.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية “كونا” عن المتحدث باسم حكومة الكويت قوله إن رئيس الوزراء قدم استقالة الحكومة لأمير البلاد.

ونقلت الوكالة أيضا عن رئيس مجلس الأمة  قوله إنه لا نية لدى أمير البلاد لحل مجلس الأمة.

وتأتي هذه التطورات وسط توتر بين الحكومة والبرلمان بعد أن شهد الثلاثاء الماضي استجوابين لوزيرة الأشغال العامة جنان بوشهري ووزير الداخلية خالد الجراح الصباح.

محتوى ذو صلة
نُشطاء ليبيون ويمنيون يُنظمون وقفات احتجاجية أمام سفارات الإمارات في أوروبا

وأعلنت وزيرة الأشغال العامة، وهي أيضا وزيرة الدولة لشؤون الإسكان، استقالتها من مجلس الأمة تفاديا لطرح الثقة بها بعد استجواب عاصف، وقالت:

مع الأسف الشركات وأصحاب النفوذ أقوى من الحق.

يأتي ذلك في حين قدم عشرة نواب طلبا بحجب الثقة عن وزير الداخلية، وهو أيضا نائب لرئيس الوزراء. ومن المقرر التصويت على هذا الطلب الأسبوع المقبل.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن