بيان خُماسي مُشترك حول هدنة عيد الأضحى المُبارك

رحبت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا والإمارات بالإعلان عن هدنة في ليبيا بمناسبة عيد الأضحى استجابة لدعوة المبعوث الأممي غسان سلامة.

جاء ذلك في بيان مشترك الاثنين، نشرته السفارة الأمريكية في ليبيا عبر صفحتها على فيسبوك.

وأعربت حكومات الدول الخمس عن استعدادها لمساعدة البعثة الأممية في مراقبة الالتزام بالهدنة ومعالجة أي محاولة لكسرها.

وأكد البيان على ضرورة أن تكون الهدنة مصحوبة بتدابير لبناء الثقة بين الأطراف المتنازعة، التي يمكن أن تمهد الطريق لوقف دائم لإطلاق النار، والعودة إلى حوار بناء وشامل.

وذكّرت الحكومات الخمس بالتزام جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بموجب القانون الدولي بالالتزام بحظر الأسلحة، بما يتماشى مع جميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

محتوى ذو صلة
إيطاليا.. العاصمة روما تحتضن اجتماعا حول الوضع في ليبيا

ودعا البيان المشترك جميع الأطراف إلى البدء في العمل دون تأخير في اتفاق وقف إطلاق النار واستئناف المسار السياسي تحت رعاية البعثة الأممية، على أساس المبادئ المتفق عليها في لقاءات باريس وباليرمو وأبوظبي.

كما أكد البيان على عدم وجود خيار عسكري لحل الأزمة في ليبيا، وحاث جميع الأطراف على حماية المدنيين وحماية موارد ليبيا النفطية وحماية بنيتها التحتية.

يشار إلى أن الهدنة الإنسانية التي دعا إليها المبعوث الأممي بمناسبة عيد الأضحى المبارك، شهدت خرقًا صباح يوم العيد من قِبل قوات حفتر التي قصفت مطار معيتيقة المدني وحيا سكنيا بمنطقة سوق الجمعة؛ مما أسفر عن إصابة 3 مدنيين.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
عبدالحق عبدالجبار

حلم الجعانين