تسليم رفات جثتين لذويهما بعد التعرف عليها في مقابر ترهونة - عين ليبيا

أعلنت وزارة العدل بحكومة الوفاق، أن اللجنة المختصة بالمقابر الجماعية بترهونة سلمت اليوم الخميس، رفات جثتين لذويهما بعد التعرف عليهما.

وأفادت الوزارة في منشور عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، بأنه وبإشراف مكتب النائب العام، قامت اللجنة المكلفة بقرار صادر من وزير العدل للبحث والكشف عن المقابر الجماعية بمدينة ترهونة، بتسليم جثتين اثنتين عُثِر عليهما في المقابر الجماعية بمشروع الربط بالمدينة.

وتعود الجثتين للمواطنين “سعيد مصباح فرج”، و”أحمد سالم امعيقل”، حيث تم تسليمهما لذويها بمقر الطب الشرعي طرابلس، بحضور أعضاء اللجنة المكلفة بالمقابر الجماعية ومدير إدارة الطب الشرعي والتحاليل ومدير التحري والتحقيقات الجنائية ومسؤول استيفاء البيانات الشخصية بمصلحة السجل المدني بوزارة الداخلية.

وتم ذلك بعد استكمال إجراءات التعرف الثانوية من قبل فريق اللجنة المختصة من خلال الملابس والعلامات المميزة بالجثة وأخذ العينات اللازمة.

هذا وأُقيمت اليوم الخميس بساحة الشهداء وسط مدينة ترهونة صلاة الجنازة ومراسم تأبين لسعيد مصباح فرج عبد الحميد الشوشي (50 عام) وهو أب لستة أطفال وموظف بمكتب التعليم ببلدية ترهونة، وأحمد سالم أمعيقل (17 عام).

وتم اكتشاف رفات الجثتين بمشروع الربط جنوب ترهونة منذ أيام.



جميع الحقوق محفوظة © 2021 عين ليبيا