حزب الله.. رداً على اغتيال العالم الإيراني «قطع اليد أيا كانت» - عين ليبيا

جاء في بيان الحزب اللبناني حزب الله، اليوم السبت، “ندين بشدة العملية الإرهابية الآثمة التي أدّت إلى استشهاد العالم والأستاذ الجامعي المرموق، محسن فخري زادة”.

حيث دان “حزب الله” اللبناني بشدة عملية اغتيال العالم النووي الإيراني، مؤكدا وقوفه إلى جانب إيران وشعبها في مواجهة “التهديدات والمؤامرات الخارجية والحلف الجديد مع الكيان الصهيوني”، بحسب ما نقلت قناة “روسيا اليوم”.

وأضاف بيان الحزب: “إننا إذ نقف بكل قوة إلى جانب الجمهورية الإسلامية الإيرانية وشعبها المجاهد والمضحي في مواجهة التهديدات والمؤامرات الخارجية، وفي مواجهة الحلف الجديد من الكيان الصهيوني وعدد من دول المنطقة، فإننا نعتقد أن الجمهورية الإسلامية قادرة بإذن الله على مواجهة هذه المخاطر جميعا، وعلى كشف الجناة والمجرمين، وقطع اليد التي تمتد إلى علمائها ومسؤوليها، أيا كانت، وعلى إرهاب الدولة الذي يمثله الكيان الغاصب في فلسطين المحتلة، وعلى من يوفر الحماية السياسية والمظلة الدولية لإرهابه”.



جميع الحقوق محفوظة © 2021 عين ليبيا