حكومة ورئاسي جديد.. صحيفة إسبانية تنشر تسريبات أولية عن اجتماع أنقرة - عين ليبيا

كشقت صحيفة أتلايار الإسبانية أنّ التقارب بين رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة وخليفة حفتر قد تُكلف الأول الكثير وقد تجعل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يُعيد تقييم دعمه للدبيبة.

ونشرت الصحيفة الإسبانية تسريبات أولية عن اجتماع أنقرة والتي تتجه نحو إنشاء مجلس رئاسي يرأسه رئيس مجلس النواب عقيلة صالح على أن يترأس نائب رئيس المجلس الرئاسي الحالي عبد الله اللافي الحكومة الجديدة.

وذكر مصدر فرنسي مقرب من أجهزة المخابرات الليبية، فقد التقى ممثلو الفصيلين عن حفتر والدبيبة في مدينة دبي بالإمارات لإجراء محادثات، رغم عدم معرفة ما إذا كان الهدف من هذا الاجتماع يمكن أن يكون خلق سلطة تنفيذية جديدة.

وأضافت الصحيفة أنّ أنقرة لا تزال واحدة من أكثر القوى المؤثرة في الوضع الليبي المعقد وترفض إنشاء حكومتين متوازيتين في البلاد، ويرجع ذلك أيضًا إلى مصالحها الجيوسياسية في المنطقة.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ تعمل على زيادة قنوات الاتصال مع المنطقة الشرقية في ليبيا، وخاصة رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، من أجل تنويع نفوذها في البلاد.



جميع الحقوق محفوظة © 2022 عين ليبيا