داخلية «الوفاق» تبحث سُبل تفعيل التعاون الأمني مع الجزائر

وكيل وزارة الداخلية يزور الجزائر لتفعيل التعاون الأمني بين البلدين.

قام وكيل وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني العميد خالد مازن، والوفد المرافق له والذي يضم عدد من مدراء الإدارات الأمنية بزيارة عمل إلى الجزائر الثلاثاء، لبحث سُبل تفعيل التعاون الأمني بين البلدين في مجالات التدريب ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

وأوضحت الوزارة في منشور عبر صفحتها الرسمية، أن هذه الزيارة المهمة تأتي بناءً على ما تم الاتفاق عليه بين البلدين خلال زيارة وزير الداخلية المفوض إلى الجزائر بتاريخ الـ8 يوليو الجاري بشأن تكليف فريق خبراء من كلا البلدين لمناقشة وتفعيل برامج التعاون الأمني.

هذا وقد عُقِد اجتماع بين وكيل وزارة الداخلية والأمين العام لوزارة الداخلية الجزائرية بحضور خبراء البلدين، وتم الاتفاق على إعداد برنامج عمل بشكل عاجل للبدء في برامج التعاون المشترك في مجال التدريب الأمني وكذلك تبادل المعلومات بشكل مُباشر بين الأجهزة المعنية بمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

أخبار ذات صلة
الخارجية تدعو المجتمع الدولي إلى وضع حد للعدوان على العاصمة

وعلى هامش هذه الزيارة قام الوكيل بزيارة لجهاز المباحث الجنائية الجزائري ومقر قوة العمليات الخاصة بمديرية الأمن الوطني الجزائري.

كما قام وكيل وزارة الداخلية العميد خالد مازن، والوفد المرافق له، بزيارة المعهد الوطني للأدلة الجنائية في الجزائر مساء الأربعاء.

وعقد الوكيل اجتماع مع مدير المعهد تم خلاله التطرق إلى إمكانية التعاون بين هذا المعهد وجهاز المباحث الجنائية في ليبيا وتدريب العناصر الليبية لتأهيل قدراتهم في هذا المجال.