رد صيني بعد مرور مُدمَّرة أمريكية عبر مضيق تايوان «جيشنا سيدافع بكل حزم» - عين ليبيا

قالت الصين إن الولايات المتحدة تقوض السلم والاستقرار في مضيق تايوان بشكل خطير، وذلك بعدما أبحرت مدمرة أمريكية عبر المضيق في ظل تصاعد التوتر بين بكين وتايبه عاصمة تايوان.

وأوضح تشانغ تشونهوي، المتحدث باسم القيادة الشرقية للجيش الصيني، اليوم الخميس، في بيان أن الجيش الصيني راقب السفينة الأمريكية بيري بينما كانت تقوم بما وصفته البحرية الأمريكية بأنه “عبور روتيني لمضيق تايوان”.

وأضاف تشانغ أنه يجب على الولايات المتحدة وقف تصريحاتها الاستفزازية وتصرفاتها في مضيق تايوان.

وقال إن الجيش الصيني سيدافع بكل حزم عن سلامة أراضي البلاد، وسيحافظ على السلم والاستقرار في مضيق تايوان.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت عن عبور مدمرة أمريكية أمس الأربعاء مضيق تايوان في “مهمة روتينية”.

وقالت المتحدثة باسم الأسطول الأمريكي الـ7 ، الكابتن البحريي، ريان مومسن، إن المدمرة قاذفة الصواريخ الموجهة “يو إس إس باري” نفذت في 14 أكتوبر مهمة روتينية في مضيق تايوان، بما يتفق والقانون الدولي”.

وأضافت في بيان أن “عبور السفينة مضيق تايوان يثبت التزام الولايات المتحدة أن تكون منطقة المحيطين الهندي والهادئ حرة ومفتوحة”.

وتجري البحرية الأمريكية بانتظام عمليات لضمان “حرية الملاحة” في المضيق الفاصل بين الصين وتايوان، وهو أمر يثير دوما غضب بكين.

وتعتبر الصين جزيرة تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها، وهي بالتالي ترى في عبور أي سفينة أجنبية المضيق الفاصل بين الصين القارية وجزيرة تايوان انتهاكا لسيادتها حسب مانقلت قناة “روسيا اليوم”.

غير أن واشنطن، ومعها عواصم عديدة، تعتبر هذا الممر البحري جزءا من المياه الدولية، مما يعني أن الملاحة فيه مفتوحة أمام الجميع.



جميع الحقوق محفوظة © 2020 عين ليبيا