روسيا تُعزز احتياطيها من الذهب للتخلي عن سندات الخزانة الأمريكية - عين ليبيا

من إعداد: مهند طالب

الذهب
أظهرت بيانات مجلس الذهب العالمي أن روسيا زادت خلال الربع الثالث من العام الجاري احتياطياتها من المعدن النفيس بواقع 92 طناً. [إنترنت]
استمر البنك المركزي الروسي في سياسته لتعزيز احتياطيات الذهب والتخلي عن سندات الخزانة الأمريكية، حيث يتبع استراتيجية تهدف لتنويع الاحتياطيات وتقليص الاعتماد على الدولار.

هذا وأظهرت بيانات مجلس الذهب العالمي أن روسيا زادت خلال الربع الثالث من العام الجاري احتياطياتها من المعدن النفيس بواقع 92 طنا، حيث تجاوزت الاحتياطيات بنهاية سبتمبر الماضي مستوى الـ2000 طن، مسجلة أعلى مستوى منذ 1941.

وتشير البيانات إلى أن احتياطيات روسيا بلغت بنهاية سبتمبر الماضي، 2036.20 طن، وعززت روسيا، التي جاءت في المرتبة الخامسة عالميا باحتياطيات الذهب، بذلك تقدمها على الصين، حيث بلغت احتياطيات التنين الصيني 1841.3 طن.

وبذلك فإن روسيا تتصدر قائمة دول العالم بمشتريات الذهب، متقدمة على تركيا وكازاخستان والهند، التي بلغت مشترياتها خلال الفترة المذكورة 18.5 طن و13.4 طن و13.7 طن على التوالي.

وبحسب لبيانات المركزي الروسي، فقد شكلت احتياطيات الذهب 17% من إجمالي الاحتياطيات، التي بلغت في 1 أكتوبر 459 مليار دولار.

كما زادت روسيا منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية سبتمبر الماضي احتياطيات الذهب بنحو 16 مليار دولار لتصل إلى 77.491 طن، مقابل 61.194 طن في مطلع يناير الماضي.

يُذكر أن روسيا اتجهت خلال العام الجاري نحو تنويع الاحتياطيات الدولية، وفي وقت سابق قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف أن بلاده ستقلص استثماراتها في سندات الخزانة الأمريكية لصالح أصول أكثر أماناً.



جميع الحقوق محفوظة © 2018 عين ليبيا