ظريف: الانتقام لـ«سليماني» لم ينته بعد

إيران تلقت رسالة من السعودية بعد مقتل سليماني. [رويترز]

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن الانتقام لقائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، لم ينته بعد.«»

وفي تصريحات على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، السبت، أكد ظريف أن الانتقام غير المنتهي قد تكمله جهات أخرى غير طهران.

وفي ذات السياق، أشار الوزير الإيراني إلى أن بلاده تلقت رسالة من السعودية بعد مقتل سليماني، وأضاف: “لقد تابعنا الرسالة وقمنا بالرد عليها، ولكن المملكة لم ترد مرة”​​​.

وأوضح أن رسالة السعودية كان مفادها: “أننا نريد حوارا قائما على الاحترام مع إيران، وقمنا بالرد على الرسالة بنعم ولكن لم نتلق ردا جديدا”.

هذا وأعلن البنتاغون استهداف وقتل اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، في مطار بغداد الدولي، مطلع الشهر الماضي.

ولقي سليماني، وأبو مهدي المهندس القيادي بالحشد الشعبي العراقي، مصرعهما بغارة أمريكية استهدفت سيارتهما على طريق مطار بغداد.

وأفاد البنتاغون، بأن الجيش الأمريكي قتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، بناء على توجيهات الرئيس دونالد ترامب كإجراء دفاعي حاسم لحماية الموظفين الأمريكيين بالخارج.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق