عشرت القتلى والجرحى في تفجيرات استهدفت كنائس وفنادق بسريلانكا

حظر التجول بعد أكثر من 200 قتيل بتفجير كنائس وفنادق في سريلانكا. [الأناضول]
قُتل أكثر من 200 شخص وأصيب ما لا يقل عن 450 آخرين بينهم 35 أجنبيًا في تفجيرات استهدفت كنائس وفنادق فاخرة في سريلانكا الأحد.

واستهدفت التفجيرات ثلاث كنائس في مناطق متفرقة بالبلاد وأربعة فنادق في العاصمة الاقتصادية كولومبو، وقال مسؤولون أن بعضها نفذها انتحاريون.

وأعلنت الحكومة حظر التجول في كولومبو وحجبت شبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل بما في ذلك فيسبوك وواتساب.

محتوى ذو صلة
مجلس النواب يستعرض مع «جويلي» الوضع الميداني في محاور القتال

وقال المتحدث باسم الشرطة “روان جوناسيكيرا” للصحفيين:

”إجمالا لدينا معلومات من جميع المستشفيات عن وجود 207 قتلى. وفقا للمعلومات الواردة حتى الآن فإن هناك 450 مصابا في المستشفيات“.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات، إلا أن الحكومة أعلنت اعتقال 8 أشخاص ويجري التحقيق معهم في ما إذا كانت لهم علاقات خارجية، وذلك بعد أن داهمت قوات الأمن أحد المنازل في العاصمة السريلانكية.