غرفة العمليات المشتركة: لم نفقد أي طائرة وإعلام حفتر يُلفق «الاتهامات» - عين ليبيا

من إعداد: عين ليبيا

7467467
الطيار الذي ادعت قوات حفتر انها قبضت عليه بعد تحطم الطائرة. [سوشيال ميديا]

أكدت غرفة العمليات المشتركة في تصريح خصت به «عين ليبيا» أنها قواتها لم تفقد أي طائرة حربية من أسطولها الجوي موضحةً أن قوات حفتر تُحاول تعويض خسارتها على الأرض بأي نصر إعلامي حتى لو كان مفبركاً.

وأضافت الغرفة في تصريحها أن هذا الادعاء ليس الأول فقد سبق وأن أعلنت قوات حفتر في أكثر من مناسبة عن إسقاط طائرات ووجود طيارين أجانب ولكن هذه الادعاءات قد تم ضحدها بعد ظهور أحد هؤلاء الطيارين في الولايات المتحدة الأمريكية بعد إعلان إعلام حفتر بساعات عن وجود الطيار ضمن صفوف قوات الغرفة.

من جهة أخرى أشارت غرفة العمليات المشتركة في تصريحها لـ«عين ليبيا» أن إعلام حفتر تعمد اختيار هذا التوقيت لتمرير تلفيقاته بالتزامن مع الجولة الأوروبية للوفد الرئاسي وصدور التقرير السري لخبراء أمميين والذي كشف عن ضلوع الإمارات في دعم حفتر عسكرياً بطائرات مسيّرة قصفت طرابلس في أوقات سابقة.

محتوى ذو صلة
المحكمة العسكرية تودع القائد السابق لجهاز أمن الجيش الجزائري في السجن

وكانت مجموعة من وسائل الإعلام التابعة لحفتر قد نشرت أخباراً تُفيد بإسقاط طائرة من طراز ميراج تابعة لغرفة العمليات المشتركة أثناء إغارتها على مواقع عسكرية في وادي الهيرة الواقع بين مدينتي العزيزية وغريان جنوب طرابلس.

كما أظهرت مجموعة من الصور التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي لقطات للطيار الذي ادعت قوات حفتر أنه قفز من الطيارة قبل تحطمها قائلةً أنه يحمل الجنسية البرتغالية.

 



جميع الحقوق محفوظة © 2019 عين ليبيا