كويكب قد يصطدم بالأرض بعد نصف قرن - عين ليبيا

كويكب - الأرض
كويكب يضرب الأرض لأنه لم يتم اكتشافه بسرعة كافية هو واحد من أعظم التهديدات الطبيعية للبشرية [ناسا]
كويكب “أبوفيس” عام 2004 الذي اكتشفه علماء “ناسا” يمكنه أن يصطدم بالأرض عام 2068.

وبحسب تقديرات “ناسا” فإن الكويكب سيقترب من الأرض بعشر مرات أكثر من بعد القمر عن الأرض في عام 2029.

فيما قدمت جامعة سان بطرسبورغ الروسية، تقريرا عن اصطدام الكويكب، وجاء في الأطروحة، أنه تم توثيق حساب اقتراب الكويكب في 13 أبريل 2029 على مسافة 38 ألف كم من الأرض “يبعد القمر 384 ألف كم من الأرض”، وهذا الاقتراب يؤدي إلى تغير في مسار الكويكب مما يمكن أن يؤدي إلى اصطدام خطير عام 2068.

وحسب العلماء الروس، قبل حدوث التصادم المحتمل سيقترب الكويكب من كوكبنا في عام 2044 بـ 16 مليون كيلومتر، وفي 2051 بـ760 ألف كيلومتر وفي عام 2060 بمقدار 5 ملايين كيلومتر.

ويبلغ قطر الكويكب “أبوفيس”، 370 مترا، وهو مكون من الحديد ويزن 20 مليون طن، ويتبع مساراً قريباً من مسار الأرض الذي يلتقي به مرتين في دورته التي يعبرها بسرعة 5 كلم/ الثانية.

يُذكر أن كويكباً على شكل جمجمة، أطلق العلماء عليه اسم “2015 TB145” يقترب من الأرض.



جميع الحقوق محفوظة © 2020 عين ليبيا