لحماية منشآتها.. «بوتين» يقترح على السعودية شراء منظومة «إس-400»

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على المملكة العربية السعودية، شراء منظومة “أس 400” أو “أس 300” لحماية البنية التحتية والمنشآت في البلاد.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن بوتين قوله، بعد مباحثات مع نظيريه الإيراني والتركي في أنقرة الاثنين، ردا على سؤال حول مسألة مساعدة المملكة العربية السعودية فيما يتعلق بهجمات الطائرات المُسيَّرة على المنشآت النفطية:

فيما يتعلق بمساعدة المملكة العربية السعودية، بالمناسبة، فإن القرآن الكريم نفسه يتحدث عن عدم مقبولية أي نوع من أنواع العنف بخلاف الدفاع عن النفس، هنا ومن أجل حماية عائلتنا، بلدنا، نحن على استعداد لتقديم المساعدة المناسبة للمملكة العربية السعودية، ويكفي أن تتخذ القيادة السياسية في المملكة العربية السعودية قرارا حكيما، كما فعل قادة إيران، وهو شراء منظومة “إس-300″، أو كما فعل الرئيس أردوغان الذي اشترى من روسيا أحدث منظومة للدفاع الجوي “إس 400″”.

وأضاف :

سيقومون بذلك بحماية أي بنية تحتية في المملكة العربية السعودية.

يأتي ذلك بعد أن استهدفت جماعة الحوثي حقلي نفط بقيق وخريص في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية، السبت الماضي، بـ10 طائرات مُسيَّرة، وتوعدت بتوسيع نطاق هجماتها داخل العمق السعودي.

وتقع بقيق على بعد 60 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من الظهران في المنطقة الشرقية بالسعودية، وتضم أكبر معمل لتكرير النفط في العالم.

من جانبه قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، إن الولايات المتحدة ستساعد حلفاءها رغم استقلاليتها في مجال الطاقة، وذلك تعليقاً على الهجوم الذي استهدف معملين لأرامكو بالسعودية، والذي حمّلت واشنطن طهران مسؤوليّته.

محتوى ذو صلة
الرئيس التونسي يؤدي اليمين الدستورية أمام البرلمان الأربعاء المُقبل

وأضاف ترامب في تغريدة عبر حسابه على تويتر:

لا نحتاج إلى نفط أو غاز الشرق الأوسط، لدينا في الحقيقة عدد قليل جداً من الناقلات هناك، لكننا سنساعد حلفاءنا.

وفي تغريدة أخرى قال ترامب:

إمدادات النفط في السعودية تعرّضت لهجوم،، هناك سبب يدفعنا إلى الاعتقاد بأنّنا نعرف المُرتكب، ونحن على أهبة الاستعداد للردّ على أساس عملية التحقق، لكننا ننتظر من المملكة السعودية أن تُخبرنا مَن تعتقد أنّه سبب هذا الهجوم، وبأي أشكال سنمضي قدماً.

من جهتها فندت وزارة الخارجية الإيرانية الاتهامات الأمريكية بمسؤولية طهران عن الهجوم الذي تعرضت له منشأتين نفطيتين لشركة “أرامكو” السعودية.

حيث اتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو السبت الماضي إيران بتنفيذ ضربات جوية بطائرات بدون طيار على منشأتين رئيسيتين للنفط تابعتين لأرامكو.

وفي تغريدة له عبر تويتر قال بومبيو:

تقف إيران وراء نحو 100 هجوم على السعودية، بينما يدعي روحاني وظريف، انخراطهما في الدبلوماسية.

ورد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي قائلاً:

الجمهورية الإسلامية الإيرانية أعلنت بأنها تدافع عن الشعب اليمني وحقوقه، وبالتالي فإن هذه الاتهامات التي تنسب إلى إيران تدخل في باب الأكاذيب القصوى وتعبر عن الفشل.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
عمر المناصير

والله الرجُل بوتين مهو مقصر يعرض خدماته …وهو وفي وصادق وإللي برجله أصدق واحسن من لص اميركا ترمب..فهو لم يخذل من حالفوه مهما كان رأينا فيهم..فكان يجب على السعودية أن تعلم بأنها تتعامل مع شخص حقير وهو ترمب وبانهُ رجُل خسيس ونذل بل وأنذل مخلوق على وجه الأرض..وبأنهُ كذاب وقوله مثل بوله ومُراوغ وحرامي ومُبتز ومتعالي وينظر لغيره نظرةً دونية…وهو أحقر رئيس يمر على الولايات المُتحدة الأمريكية…وهذا من سوء حظ السعودية