محذرة من تعرض الأمن القومي للخطر.. غوغل تتوسط لـ«هواوي» لدى ترامب

أعربت غوغل عن قلقها من عدم تحديث نظام التشغيل أندرويد التابع لها على هواتف هواوي. [رويترز]
حذرت شركة غوغل الإدارة الأميركية من المضي قدمًا في فرض حظر شامل على شركة هواوي، بكونه يعرّض الأمن القومي للخطر.

ونقلت صحيفة “فايننشال تايمز” عن مصادر مطلعة قولها، إن كبار المسؤولين التنفيذيين في غوغل يضغطون على مسؤولي الإدارة الأميركية لإعفاء هواوي من الحظر المفروض على الصادرات لواشنطن.

وقال أحد مصادر الصحيفة إن غوغل تجادل بأنه من خلال منعها من التعامل مع هواوي، فإن الولايات المتحدة تخاطر بإنشاء نوعين من نظام التشغيل أندرويد: الإصدار الأصلي، والإصدار الهجين، ومن المحتمل أن يحتوي الإصدار الهجين على ثغرات أكثر مقارنةً بالإصدار الأصلي، وهذا يعني أن الهواتف ستكون أكثر عرضةً لخطر الاختراق، ليس أقلها من قِبل الصين.

محتوى ذو صلة
شركة أدوبي تُطلق تقنية جديدة للتعرف على الصور المُعدلة عبر «فوتوشوب»

وأعربت غوغل عن قلقها من أنه لن يُسمح لها بتحديث نظام التشغيل أندرويد التابع لها على هواتف هواوي الذكية، وتخشى غوغل من أن تطور هواوي فعلا إصدارا خاصا بها من نظام التشغيل أندرويد منافسا لنظامها.

وبالرغم من أن غوغل تجادل بأن الإصدار الخاص بهواوي من نظام أندرويد سيكون أكثر عرضة لخطر القرصنة، فإن سعيها للتوسط لهواوي عند الإدارة الأميركية يوحي بأن عملاق البحث يخشى أن تتمكن هواوي من إنتاج نظام تشغيل منافس بأقرب وقت.

يُشار أن وزارة التجارة الأمريكية أدرجت في منتصف مايو الجاري شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي على القائمة السوداء، وقطعت عليها طريق شراء مكونات وتقنيات من الشركات المصنعة الأمريكية.