مساعدة قطرية تركية لإعادة تشغيل مطار كابل الأفغاني - عين ليبيا

أكد محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، نائب رئيس وزراء قطر ووزير خارجيتها، استمرار الدوحة وأنقرة في مساعدة الحكومة الأفغانية المؤقتة في إعادة مطار كابل الدولي إلى عمله الطبيعي.

وفي ختام محادثات أجراها الوزير القطري مع رئيس الدبلوماسية التركية مولود تشاووش أوغلو اليوم الاثنين، قال آل ثاني إن الجانبين بحثا التنسيق بين قطر وتركيا بشأن الوضع في أفغانستان، بما في ذلك تعاون الدولتين مع الحكومة الأفغانية المؤقتة حول إدارة مطار كابل الدولي على أساس دائم.

وأضاف أن قطر والدوحة تسعيان إلى إبرام اتفاقية مع الحكومة الأفغانية المنبثقة عن حركة “طالبان” بشأن استخدام الميناء الجوي الأفغاني بشكل طبيعي.

وكانت وكالة “رويترز” أفادت أواخر نوفمبر، نقلا عن مصادر مطلعة، بأن دولة الإمارات العربية المتحدة تخوض محادثات مع حكومة “طالبان” حول حصولها على حق استخدام مطار كابل، بما في ذلك سعيا من الإمارات إلى التقليل من نفوذ قطر الدبلوماسي في أفغانستان.

من جانبه قال الوزير التركي، إن “الشعب الأفغاني بحاجة لمساعدة إنسانية جادة في ظل الظروف الراهنة، وعلى المجتمع الدولي إرسال هذه المساعدات الإنسانية إليه بصورة مستقلة عن الدوافع السياسية، وينبغي الاقتداء بتركيا وقطر في هذا الخصوص”.

ولفت إلى أنهم سيبحثون هذه القضية في اجتماع وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي المزمع عقده بعد أسبوعين.

وذكر تشاووش أوغلو أن الهلال الأحمر التركي مع نظيره القطري أوصلا المساعدات للشعب الأفغاني بشكل فعال، في تأكيد منه على تعاون البلدين في أفغانستان، ونوه إلى أن مؤسسات البلدين تعمل بالتنسيق فيما بينها لإيصال مساعدات إضافية.

وتابع: “كان لدينا مخصصات في السابق وجهناها للمساعدات الإنسانية، ويواصل وقف المعارف التركي أنشطته التعليمية حيث يعمل على بقاء أبواب العديد من المدراس هناك مفتوحة، عشرة منها مدارس للإناث، ينبغي أن نعمل على استمرارها”.

وأشار إلى مساهمة تركيا في الصندوق الذي أنشأه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لدفع رواتب المعلمين والكوادر الصحية الأفغانية.



جميع الحقوق محفوظة © 2022 عين ليبيا