مسلسل عن الـ«جن» يُثير جدلاً واسعًا في الأردن

المسلسل عبارة عن قصة خيالية تشويقية تدور حول مراهقين يكتشفون جنيًا. [Netflix]
أثار إطلاق أول مسلسل عربي من إنتاج شركة “نتفليكس” جدلاً واسعًا في الأردن، حيث تم تصويره.

جاء ذلك بعد أن أُقيم الأربعاء الماضي حفل بمناسبة العرض الخاص للمسلسل الذي حضره فريق العمل الدرامي، وبعض الفنانين والشخصيات في العالم العربي، في نادي البشارات للغولف بالعاصمة الأردنية.

ولاقى المسلسل تعليقات سلبية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وصلت إلى حد توجيه مدعي عام العاصمة عمّان للسلطات المختصة باتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف بث المسلسل.

وانتقد متابعون للمسلسل بسبب ما وصوفوها بـ”الإباحية”، والألفاظ الـ”خادشة”، الأمر الذي استدعى ردًا من هيئة الإعلام، أكدت فيه أنها تابعت الحديث الدائر حول “جن” المعروض على شبكة نتفليكس، وهي شركة رائدة في مجال الإنتاج الدرامي على الإنترنت.

ونقلت وكالة أنباء الأردن الرسمية “بترا” الخميس، عن الهيئة تأكيدها أن مثل هذا الإنتاج لا يدخل ضمن صلاحياتها، كاطلاع ورقابة على السيناريو، أو جميع الأمور الفنية والتقنية من حيث الإعداد والإنتاج والتمثيل والإخراج، وذلك وفقا لأحكام قانون الإعلام المرئي والمسموع النافذ.

وأوضحت الهيئة أنه وبموجب القانون، لها الحق في الرقابة على المصنفات من المسلسلات والأفلام التي يراد عرضها على القنوات الفضائية المحلية ودور العرض داخل المملكة، شريطة أن تكون جاهزة للعرض، أما قبل ذلك فلا يمكن لها أن تطلع على أي نص أو سيناريو خاص بمسلسل أو فيلم أَو منتج.

وأضافت أنه ووفقًا لما اطلعت عليه من مقتطفات ومشاهد للمسلسل، فإن هذه المشاهد لا تتم إجازتها في حال عرضت عليها.

محتوى ذو صلة
ما فحوى الاجتماع الذي استضافته برلين في سبتمبر الماضي بخصوص ليبيا!

وأشارت هيئة الإعلام إلى أنه طالما أن مثل هذه المشاهد وصلت إلى علم مديرية المتابعة لديها، فإنها ستتابع مع الجهات ذات العلاقة لمنع عرض مثل هذه المشاهد داخل الأردن، سواء مع الهيئة الملكية للأفلام أو مع أي جهة فنية مختصة أخرى.

هذا ويتألف مسلسل “جن” من 6 حلقات، وهو عبارة عن قصة خيالية تشويقية تدور حول مراهقين يكتشفون جنيًا في مدينة البتراء، ويحاولون منعه من تدمير العالم.

وصُورِ المسلسل في مدينة البتراء التاريخية بمحافظة معان الأردنية بعد الحصول على موافقة من هيئة تنشيط السياحة وهيئة الأفلام الأردنية، حسبما أظهرت وثائق نشرتها وسائل إعلامية.

يُشار أن شركة “نيتفلكس” العالمية المتخصصة في مجال تقديم خدمة الترفيه عبر الإنترنت، أعلنت العام الماضي، عن بدء تصوير أول مسلسل لها باللغة العربية، بعنوان “جن” في العاصمة الأردنية عمّان.

وتدور أحداث المسلسل حول مجموعة من المراهقين، وعلاقات الصداقة والرومانسية التي تتكون بينهم، في الوقت الذي يدعون فيه قوى الجن الخارقة إلى عالمهم، عندما تقدم فتاة بدون قصد على تحرير جنّي في صورة فتى مراهق، لتهدد قوى الشر بعدها العالم بأسره.

وتسعى نيتفلكس من خلال “جن”، إلى إبراز أقصى قدر من جمال البيئة المحلية، وإدخال الفلكلور الشرق أوسطي إلى العالم الحديث، ودمج موضوعات القوة الخارقة للطبيعة وقصص المراهقين، بحسب القائمين على المسلسل.