مواطن يمني يقتل مؤذناً بسبب أذان صلاة الفجر - عين ليبيا

مواطن يمني، أقدم أمس الثلاثاء، على قتل مؤذن المسجد الذي يقطن بجوار منزله في مدينة تعز، جنوب غربي البلاد، وذلك تحت ذريعة التخلص من الإزعاج وقت أذان الفجر، وفقاً لمصادر محلية ومصدر أمني.  

وقالت المصادر لـصحيفة “العربي الجديد” إن إمام جامع الرحمة في حي الضربة بمدينة تعز، مهيوب شمسان الزغروري (70 عاماً)، تعرض للضرب المبرح والاعتداء بسلاح حاد من أحد جيران الجامع، ما أدى لمقتله.

وأشارت المصادر إلى أن الجاني سبق أن قام بعدة محاولات لضرب مؤذن الجامع، لكنه هذه المرة  اصطحب معه سكيناً وقام بتوجيه عدة طعنات للشيخ الزغروري.

وأعلنت السلطات الأمنية، مساء الثلاثاء، أنها قامت بضبط الجاني بعد خروج حملة أمنية من شرطة المظفر، رغم محاولته التحصن في منزله بحي الضربة والاعتداء على الحملة الأمنية بواسطة ساطور.

وقال بلاغ صادر عن شرطة تعز إنه تم إيداع الجاني السجن لاستكمال الإجراءات القانونية بحقه والتحقيق  معه، وإحالته إلى جهة الاختصاص لينال جزاءه الرادع. 

واعتبر ناشطون أن حادثة القتل غير المسبوقة جاءت نتيجة التحريض في مواقع التواصل الاجتماعي على بعض المؤذنين، باعتبارهم مصدراً للإزعاج، وخصوصاً وقت صلاة الفجر.



جميع الحقوق محفوظة © 2022 عين ليبيا