موجة احتجاجات نحو القصر الرئاسي بالسودان والشرطة تُفرقهم بالغاز المسيّل للدموع - عين ليبيا

استخدمت قوات الشرطة السودانية قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين دعوا للتوجه للقصر الرئاسي للمطالبة بتنحي البشير عن السلطة. [عربي بوست]
أطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع في اتجاه متظاهرين في الخرطوم، كانوا في طريقهم نحو القصر الرئاسي، وفق ما أكد شهود.

ويشهد السودان تحرّكات احتجاجيّة منذ 19 ديسمبر عقب قرار الحكومة رفع سعر الخبز، وتحولت إلى احتجاجات ضدّ الرئيس عمر البشير.
وأكدت السلطات أن 19 شخصاً قتلوا منذ بدء الاحتجاجات، فيما قالت منظمة العفو الدولية أنه قتل 37 متظاهرًا برصاص قوات الأمن السودانية، فيما دعت الأمم المتحدة إلى تحقيق مستقل في التطورات.

وتجمع الأربعاء مجموعات صغيرة من المحتجين في أحياء في وسط العاصمة بعدما دعت إحدى مجموعات المجتمع المدني إلى مسيرة جديدة نحو القصر الرئاسي.
وتوجهت شرطة مكافحة الشغب نحو المحتجين واطلقت القنابل المسيلة للدموع، وفق أحد الشهود. وقال الشاهد لوكالة فرانس برس إن “الشرطة تمنع حتى تجمع عشرة أشخاص”.

وينظم المتظاهرون مسيرات شبه يومية في الخرطوم وأم درمان المجاورة على الضفة الغربية لنهر النيل.



جميع الحقوق محفوظة © 2021 عين ليبيا