نعمان بن عثمان: سنواجه مشروع خلق دولة عسكرية فاشية - عين ليبيا

من إعداد: أحمد الزين

نعمان بن عثمان: المعركة سوف تكون مفاجئة للجميع ومفتوحة

قال رئيس مؤسسة كويليام للأبحاث، نعمان بن عثمان إن قائد قوات عملية الكرامة خليفة حفتر يريد خلق خط معين من برقة إلى آخر منابع النفط في الجنوب الليبي والمدن المحيطة بها والسيطرة عليها، وذلك لاستحداث وضع تفاوضي وسياسي يضغط به على الغرب الليبي.

وأضاف بن عثمان في مقابلة تلفزيونية أن أغلب الدعم والتمويل والذخائر التي يتلقاها حفتر حتى يدخل إلى الجنوب من روسيا، ومرت بعملية مشابهة لغسيل الأموال حتى لا يتضح مصدرها.

وتابع يقول:

“الروس أرادوا أن ينفتحوا على الطرف الذي يمثله رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج حتى لا تُتهم روسيا بأنها منحازة لطرف معين، ولشعورهم أيضًا بأن حظوظ خليفة حفتر أصبحت ضعيفة وقد يخسر المعركة نهائيًا وينتهي”.

وأرجع رئيس مؤسسة كويليام للأبحاث سبب توجه خليفة حفتر إلى الجنوب لوجود ما قال إنه الجزء الأكبر من القوات المسلحة الوجودة خارج العمل في الجنوب وأن حفتر يريد استغلالهم كقوة بشرية للانتقال إلى عملية مهاجمة طرابلس، مضيفًا أن برقة لديها مشكلة قبلية ولا تريد إرسال أبنائها للقتال مع مدن أخرى، وفق قوله.

محتوى ذو صلة
«السراج» يواصل جلسات التشاور الوطني بلقاء فعاليات نسائية

وأردف يقول:

“هناك 7 أيام حاسمة في تاريخ ليبيا.

سنواجه مشروع خلق دولة عسكرية فاشية تنتمي للستينات.. المعركة سوف تكون مفاجئة للجميع ومفتوحة”.



جميع الحقوق محفوظة © 2019 عين ليبيا