250 مترشحاً للانتخابات البرلمانية يُؤكدن على احترام إرادة الليبيين - عين ليبيا

أكد تجمع مترشحي انتخابات مجلس النوّاب، على احترام إرادة الليبيين ورغبتهم في التغيير من خلال صناديق الاقتراح.

وفي بيان صُدِر اليوم الأحد، تحصلت “عين ليبيا” على نسخة منه، أعلن مترشحو انتخابات مجلس النواب عن استيائهم المطلق إزاء الاستهانة وتجاهل إرادة الشعب الليبي والاستهتار بالعملية الانتحابية وخطواتها.

وحمَّل البيان، مجلس النواب ومفوضية الانتخابات والسلطات القضائية، المسؤولية التاريخية والقانونية الكاملة على الفشل في إجراء الانتخابات في موعدها، وعلى ما يترتب من إجراء انتخابات غير توافقية من تهديد لوحدة ليبيا والسلم الاجتماعي.

كما أكد البيان على عدة نقاط تمثلت في:

  • تقديم الانتخابات البرلمانية على الرئاسية والابتعاد عن وضع العراقيل وصياغة قوانين غير توافقية من شأنها عرقلة الانتخابات وتعميق أزمات الوطن
  • ضرورة إجراء تعديل توافقي للقانون رقم 2 قبل نهاية هذا الشهر ليتضمن التعديل موعداً محدداً لإجراء الانتخابات البرلمانية أولاً وفق مقترح المفوضية في 24 يناير 2022
  • ضرورة إصدار القوائم الأولية للمترشحين للانتخابات البرلمانية
  • تحميل مجلس النواب والمفوضية العليا للانتخابات والسلطات القضائية والتنفيذية والبعثة الأممية كامل المسؤولية عما يترتب من تداعيات وكوارث حال ما تمت عرقلة الانتخابات البرلمانية أولاََ


جميع الحقوق محفوظة © 2022 عين ليبيا