” زوما”:ملف ﺍﻷصول ﻭﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴﺔ ﻣﻌﻘﺪ وﻳﺤﺘﺎﺝ ﺃﻃﺮﺍفاً ﺭﺳﻤﻴﺔً ﺗﻤﺜﻞ ﻟﻴﺒﻴﺎ

 

عين ليبيا

ﻭﺻﻠﺖ ﻟﺠﻨﺔ ﻟﻴﺒﻴﺔ ﻣﻜﻮﻧﺔ ﻣﻦ ﺷﺨﺼﻴﺎﺕ ﺳﻴﺎﺳﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﻨﻮﺏ ﺇﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻟﺒﺤﺚ ﻃﺮﻕ ﻭﺁﻟﻴّﺎﺕ ﺍﻹﻓﺮﺍﺝ ﻋﻦ ﺍﻷﺻﻮﻝ ﻭﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴﺔ ﺍﻟﻤﺠمﺪﺓ .

ﻭﻗﺎﻝ ﺟﺎﻛﻮﺏ ﺯﻭﻣﺎ ﺭﺋﻴﺲ ﺟﻨﻮﺏ ﺇﻓﺮﻳﻘﻴﺎ “ﺇﻥ ﺃﻃﺮﺍﻑ ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴﺔ ﺍﻟﻤﻜﻠّﻔﺔ ﺑﺎﻟﺘﻔﺎﻭﺽ ﻻﺳﺘﺮﺟﺎﻉ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﻭﺍﻷﺻﻮﻝ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴّﺔ ﻓﻲ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﻨﻮﺏ ﺇﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻏﻴﺮ ﺟﺪّﻳﺔ”.

 ﺯﻭﻣﺎ أوضح ﺃﻥ ﻣﻠﻒ ﺍﻷﺻﻮﻝ ﻭﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴﺔ ﻣﻌﻘﺪ ﻭﻳﺤﺘﺎﺝ ﺃﻃﺮﺍفاً ﺭﺳﻤﻴﺔً ﺗﻤﺜﻞ ﻟﻴﺒﻴﺎ، ﻛﻤﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻻ ﻳﺴﻤﺢ ﺑﺬﻟﻚ ﻣﺎ ﺩﺍﻡ ﻟﻴﺴﺖ ﻫﻨﺎﻙ ﺣﻜﻮﻣﺔ ﺷﺮﻋﻴﺔ ﺗﺤﻈﻰ ﺑﺎﻋﺘﺮﺍﻑ ﺩﻭﻟﻲ ،ﻣﻀﻴﻔﺎ ﺃﻥ ﺍﻷﻣﺮ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻔﺎﻭﺽ ﻭﺍﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻭﺿﺮﻭﺭﺓ ﻭﺿﻊ ﺁﻟﻴﺎﺕ ﺷﻔﺎﻓﺔ ﻭﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻟﻺﻓﺮﺍﺝ ﻋﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻷﺻﻮﻝ ﻭﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻤﺠﻤﺪﺓ .
ﻭﺭﺟﺤﺖ ﻋﺪﺓ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﻟﻴﺒﻴّﺔ ﻗﺎﻧﻮﻧﻴّﺔ  ﺑﺄﻧﻪ لن ﻳﺘﻢ ﺍﻹﻓﺮﺍﺝ ﻋﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻷﺻﻮﻝ ﻭﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻤﺠﻤﺪﺓ ﺑﺴﺒﺐ ﺗﺸﺘﺖ ﺍﻟﻤﺸﻬﺪ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻭﺗﻌﺜﺮ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻭﻋﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﺟﺴﻢ ﺳﻴﺎﺳﻲ ﻣﺘﻔﻖ ﻋﻠﻴﻪ .

ﻭﺃﺿﺎﻓﺖ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻤﺼﺎﺩﺭ ﺑﺄﻧّﻪُ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺍﺳﺘﻌﺎﺩﺓ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﻠﻴﺒﻴﺔ ﺳﻮﺍﺀ ﻓﻲ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﻨﻮﺏ ﺇﻓﺮﻳﻘﻴﺎ ﻭﻏﻴﺮﻫﺎ ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﺮﺍﻫﻦ، ﻣﺆﻛﺪة ﺃﻥ ﺣﻠﺤﻠﺔ ﺍﻟﻤﻠﻒ ﻟﻦ ﺗﺘﻢ ﺇﻻ ﺑﺠﺴﻢ ﺳﻴﺎﺳﻲ ﻣﺘﻔﻖ ﻳﻜﻮﻥ ﻧﺘﺎﺝ ﺗﺴﻮﻳﺔ ﺳﻴﺎﺳﻴﺔ ﺗﺤﻈﻰ ﺑﺪﻋﻢ ﻭﺍﻋﺘﺮﺍﻑ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: سعيد الثابت. 2017/05/15

    إني أرى عدم الإفراج عن دولار واحد من الأموال الليبية المجمدة إلا بعد أن تكتمل أركان الدولة، دستور وبرلمان وحكومة معترف بها دوليا، و كذلك بعد انتهاء وتلاشي كل هذه المليشيات المسلحة من العاصمة وغيرها.
    كما أرى أن يفاوض على هذه الأموال المجمدة كل من المصرف المركزي وديوان المحاسبة المالية، لا غير.

تعليق واحد