الأمم المتحدة تُتابع الأزمة الخليجية وتأمل في حلّها بالحوار

“وساطة أممية لحل الأزمة الخليجية”

 

عين ليبيا

قالت “إيري كانكو” المتحدثة الرسمية باسم الأمم المتحدة إنها تتابع الوضع حيال هذه الأزمة بقلق عميق مشيرة بذلك إلى قائمة المطالب المقدمة إلى دولة قطر والتي تناقلتها بعض وسائل الإعلام.

وقالت إيري كانكو إن المنظمة الدولية تواصل متابعة الموقف بقلق بالغ ونحن على دراية بقائمة المطالب وتأمل من الدول المعنية أن تحل الموقف من خلال الحوار.

وأضافت المتحدثة إن “المنظمة الدولية تقف على أُهبة الاستعداد لتقديم المساعدة إزاء هذه الأزمة إذا طلبت منها الأطراف المعنية ذلك” مبينة أن أي حل أو حوار يجب أن يستند إلى القانون الدولي وحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي وكذلك على ميثاق الأمم المتحدة.

ونوّهت كانكو بدعوة السيد أنطونيو غوتيريس الأمين العام للأمم المتحدة إلى حل الأزمة بين دولة قطر وجيرانها من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي من خلال الحوار وتأكيده على ضرورة حل الأزمة من خلال القنوات الدبلوماسية.