الأُمم المتحدة تُدعو إلى إجراء تحقيق في إعدامات لقُوات حفتر

“لقطة من الفيديو الذي يظهر القائد في قوات حفتر وهو يقتل ثلاثة معتقلين”..(رويترز)

 

عين ليبيا

دعت الأمم المتحدة أمس الثلاثاء قوات حفتر بشرق ليبيا، إلى التحقيق في إعدامات دون محاكمة لسجناء، وإلى وقف قائد ميداني، متهم بجرائم حرب، عن ممارسة مهامه.

“ليز ثروسل” المتحدثة باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة قالت في إفادة صحفية بجنيف: “نشعر بقلق بالغ إزاء واقع أن أفرادا تم احتجازهم بعد المعارك الأخيرة في بنغازي من قبل عناصر من قوات حفتر، ربما معرضون لخطر التعذيب الوشيك أو حتى الإعدام دون محاكمة”..

المسؤولة الأممية أضافت أن تقارير تشير إلى قيام هذه القوات بتعذيب المعتقلين، وإعدام دون محاكمة عشرة على الأقل من الرجال المعتقلين.

وقالت “ثروسل” إن قوات حفتر أعلنت في مارس الماضي عن إجراء تحقيقات في جرائم حرب مزعومة، ولكنه لم يتقاسم مع أحد أي معلومات عن نتائج هذه التحقيقات.