«السراج» يستنكر الفتوى ضد المذهب الإباضي

السراج يعتبر الفتوى خطاب غلو وتحريض على الكراهية

 

عين ليبيا

استنكر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، بشدة معبرا عن أسفه من فتوي تكفير المذهب الإباضي، وقال السراج إن ذلك خطاب غلو وتحريض على الكراهية.

كما جدد السراج، في بيان له اليوم حسبما قال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي بصفحته الرسمية بموقع التواصل “فيسبوك”، رفضه “التجريح واستهداف المذاهب الدينية كما حدث منذ أيام تجاه المذهب الإباضي”.

ودعا رئيس المجلس الرئاسي من “تورط بترديد مفردات هذا الخطاب عن جهل بتعاليم الإسلام أن يعود إلى رشده”، وأضاف السراج “أن الفقه الإسلامي أعمق بكثير من أن يؤخذ بمثل هذه الخفة وأن الإسلام دين محبة وأخوة وتسامح”، بحسب البيان.