الكويت تسمح لثلث الطلاب البدون الالتحاق بالمدارس الحكومية

_205491_kuwait1

سمحت الكويت الإثنين بقبول خمسة آلاف طالب في مختلف المراحل الدراسية من فئة المقيمين بصورة غير قانونية (البدون)، في مدارس التعليم العام التابعة لوزارة التربية.

وأعلن وكيل وزارة التربية الكويتية الدكتور هيثم الأثري عن قبول هذه الدفعة من الطلاب، مشيرا إلى قرارين وزاريين صدرا بهذا الشأن، أحدهما يتعلق بأبناء العسكريين العاملين بالجيش والشرطة بالكويت، والثاني بأبناء المواطنات الكويتيات، المتزوجات من مقيمين بصورة غير قانونية.

وأوضح الأثري أنه سيتم نقل هؤلاء الطلبة من مدارس التعليم الخاص إلى مدارس التعليم العام. واوضح أن قبول هذا العدد سيحدث كثافة عددية لا سيما في منطقتي الجهراء (شمال) والفروانية (جنوب).

ويدرس الطلبة المقيمون بصورة غير قانونية (البدون) في المدارس الكويتية الخاصة، ويتحمل صندوق خيري مخصص لتعليمهم تكاليف دراسة هؤلاء الطلبة الذين بلغ عددهم 15 ألف و105 طلاب، خلال العام الدراسي 2014 – 2015 الماضي، بحسب وزارة التربية الكويتية.

و”البدون” شريحة اجتماعية (معظمهم من القبائل البدوية) تعيش في الكويت منذ زمن طويل، ولا تمتلك الجنسية الكويتية أو أي جنسية أخرى، ويسمون كذلك لأنهم “بدون” جنسية.

وتتهم السلطات البدون باتلاف اوراق هويتهم الاصلية للتمكن من الاستفادة من الامتيازات التي تقدمها الدولة الغنية بالنفط.

ورغم ان البرلمان ايد اكثر من مرة مشاريع حكومية لمنحهم الجنسية الا ان تنفيذ هذا الاجراء يواجه بطئا شديدا حتى الان.

وتظاهر في السنتين الماضيتين العديد من البدون مرارا للمطالبة بالجنسية الكويتية والحصول على الخدمات العامة.

ويقدر عدد البدون بما يصل إلى 180 ألفا داخل البلاد وما يحتمل أن يكون 100 ألف خارجها.

لكن السلطات تؤكد ان 34 الف فقط هم الذين يمكن ان يحصلوا على الجنسية وان الباقين من جنسيات اخرى.