أردنيون يحّتجون على سياسات الحكومة

لم يمنع الطقص السئ المتظاهرين من التوجه لمقر الحكومة الأردنية. [عربي بوست]اتجه مئات الأردنيين، مساء اليوم الخميس، إلى الدوار الرابع في قلب العاصمة الأردنية عمّان، محتجين على سياسات الحكومة الأردنية، وعلى رأسها الاقتصادية.

وتجمع المتظاهرون في ساحة مستشفى الأردن، بالقرب من الدوار، الذي يقع بقربه مقر الحكومة الأردنية، رغم سرعة الرياح وغزارة الأمطار وبرودة الطقس.

وطالب المتظاهرون بالإفراج عن “معتقلي الحراك”، وبإسقاط  قانوني ضريبة الدخل، والجرائم الإلكترونية، ومحاربة الفساد وملاحقة الفاسدين، وتوسيع رقع المشمولين بالعفو العام، وفقًا لما ذكرتهُ وسائل إعلام محلية وتداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

يُذكر أن الحكومة الأردنية قد أقرت قانون العفو العام للعام 2018 مؤخراً بإستثناء بعض الجرائم التي تمس سيادة الدولة والجرائم التي لم يتم الفصل فيها قضائياً.

يُشار أن المحتجين قد خصصوا يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع للتظاهر أمام مقر الحكومة الأردنية بعمان.